سرايا القدس تودع أحد مجاهديها بـ"لواء الوسطى"
2012-12-01   16:25
 
الإعلام الحربي _ خاص
 
شيعت جماهير غفيرة ظهر السبت جثمان الشهيد المجاهد "مصطفى ابو حسنين" احد مجاهدي الوحدة المدفعية بسرايا القدس في كتيبة البريج بلواء الوسطى، والذي ارتقى شهيدا فجراً اليوم متأثراً بجراحه التي أصيب بها أثناء الاعداد التدريب وسط قطاع غزة.
 
وانطلق موكب التشييع من مسجد الكبير بمخيم البريج وسط المحافظة الوسطى وحمل جثمان الشهيد على أكتاف كوادر حركة الجهاد الاسلامي بالمخيم وشارك في الموكب المهيب عدد من قيادات وكوادر الحركة وجناحها العسكري سرايا القدس بالمنطقة الوسطى بالإضافة للعشرات من أبناء شعبنا مرددين صيحات التكبير وهتافات تجديد البيعة مع الله ورسوله على مواصلة طريق الجهاد والمقاومة.
 
وتم موارة جثمان الشهيد مصطفى في المقبرة الشرقية بمخيم البريج وألقت حركة الجهاد الاسلامي كلمة لها أكدت فيها على وعدها لأبناء شعبنا والأمة الاسلامية كلها بأنها ستواصل مقاومة العدو الصهيوني والإعداد والاستعداد بكل ما تستطيع من قوة وإمكانيات لردع الاحتلال وتحرير ارضينا ومقدساتنا من دنس العدو.
 
وتحدث الشيح حسن حمدان القيادي في حركة الجهاد الاسلامي بالمحافظة الوسطى عن كرامات الشهداء والوعد الذي وعدهم به الله عز وجل حيث هناك في جنات الخلد.
 
وقال حمدان اننا اليوم جئنا لنودع هذا الفارس المجاهد والذي استشهد وهو يعد العده مصداقاً للحق تبارك وتعالى حيث قال في كتابه الكريم ( وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم) حيث ان الشهيد ارتقى وهو يجهز لمواجهة العدو المجرم في أي مرحلة قادمة من المواجهة.
 
ودعا القيادي حمدان مجاهدي سرايا القدس وفصائل المقاومة لمزيد من الاستعداد وإعداد العدة لردع العدو ان فكر في الهجوم على غزة.
 
وتابع الشيخ حمدان يقول مضى شهيدنا على نهج الرسول صلى الله عليه وسلم وهو يستعد ويتدرب ويعد العدة ليواجه الاحتلال بالصواريخ وإطلاق النار وقذائف الهاون والمزيد من الامكانيات التي كانت امام هذا المجاهد.
 
ونوه حمدان في حديثة امام المشاركين في التشييع "ان الشهيد شارك في عملية السماء الزرقاء الصاروخية والتي كانت دفاعاً عن ابناء شعبنا في الحرب الصهيونية الاخيرة على غزة وقدر الله وشاء انه لم يرتقي شهيداً فيها حيث كتبت له الشهادة خلال التدريب وواجبه الجهادي المقدس.
 
وختم القيادي بالجهاد حديثه قائلاً:" ان حركة الجهاد الاسلامي ستواصل جهادها ضد الكيان الصهيوني حتى تحرير اراضينا المحتلة، مؤكداً على أن حركة الجهاد وجناحها العسكري سرايا القدس على استعداد تام لأي مواجهة او عدوان صهيوني قادم.

الوسطى

الوسطى

الوسطى

الوسطى

الوسطى

الوسطى

الوسطى

الوسطى

الوسطى

الوسطى

التعليقات