عملية الاستشهادي "راغب جرادات"

عملية الاستشهادي "راغب جرادات"

نوع العملية: استشهادية.

مكان العملية: حيفا المحتلة.

تاريخ العملية: 10-04-2002م.

خسائر العدو: : مقتل 23 صهيونياً وإصابة العشرات.

منفذ العملية:  الاستشهادي/ راغب أحمد جرادات.

تفاصيل العملية

بينما كان المقاتلون الفلسطينيون في مخيم جنين يخوضون أعنف المعارك مع وحدات جيش العدو المختارة التي كانت تشن هجمات وحشية على المخيم الذي أفشل الحسابات والخطط الصهيونية ورغم عمليات القصف للطائرات والدبابات التي أوقعت عدداً من الشهداء والجرحى، وفي الوقت الذي كان فيه قادة الأجهزة الأمنية والمؤسسة العسكرية الصهيونية يحاولون طمأنة الشارع الصهيوني بانتهاء العمليات الاستشهادية في الداخل لأن مخيم جنين يخضع لحصار مشدد والجيش يقوم بضرب وتصفية قواعد المجاهدين الذين يرسلون الاستشهاديين.

وبتاريخ 10 - 4 - 2002م تحدى الاستشهادي "راغب جرادات" من سرايا القدس كل الإجراءات الصهيونية، وخرق أسوار العدو الواقية وكل احتياطاته العسكرية وهو يرتدي ملابس جندي صهيوني وهبط في أكثر الأماكن أمنا وحراسة في وسط حيفا وصعد حافلة تقل جنودا وضباط، وفجر جسده الطاهر ليؤكد أن إرادة الفلسطيني واستعداده للتضحية والفداء أكبر وأقوى من كل الإرهاب الصهيوني، وأدت العملية حسب اعتراف العدو الصهيوني لمقتل 23 صهيونياً وإصابة العشرات، من بينهم عقيد في الجيش يعمل مديراً في سجن مجدو و4 ضباط تحقيق في سجن الجلمة برتبة ميجر.

وسلم العدو الصهيوني جثمان الاستشهادي راغب جرادات بتاريخ 25-2-2014م، بعد أن احتجزت جثمانه الطاهر لمدة 12 عاماً بعد قيامه بعملية نوعية في مدينة حيفا بعيد أيام على عملية الاحتلال السور الواقي في مخيم جنين.

لمشاهدة سيرة الاستشهادي راغب جرادات اضغط هنا

disqus comments here