الأسير المجاهد "رمزي بشارات" يتنسم الحرية بعد 17 عاماً في الأسر

رمزي بشارات ‫(1)‬ ‫‬

الإعلام الحربي _ غزة

أفادت مؤســـسـة مهجة الـقـدس للـشـهـداء والأسـرى أن ســلـطـات الاحتلال الصهـيـوني أفـرجـت مساء الخميس، عن الأسير المجاهد رمزي رسمي صادق بشارات "أبو خضر" (34 عاماً) من بلدة طمون قضاء مدينة طوباس شمال الضفة المحتلة، وذلك بعد أن أنهى مدة محكوميته البالغة سبعة عشر عاماً.

ونظمت حركة الجهاد الاسلامي في جنين استقبالاً مهيباً للأسير المحرر رمزي بشارات، الذي أفرج عنه عبر حاجز الظاهرية جنوب محافظة الخليل، حيث كان أفراد من عائلته وأصدقائه في استقباله.

وأوضحـت مهـجـة الـقـدس أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلته بتاريخ 08/01/2002م؛ وأصدرت المحكمة الصهيونية بحقه حكماً بالسجن (17) عاماً؛ بتهمة الانتماء لسراياالقدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين؛ والمشاركة في عمليات للمقاومة ضد قوات الاحتلال الصهيوني.

جدير بالذكر أن الأسير المحرر رمزي أبو خضر ولد بتاريخ 10/10/1985م؛ وهو أعزب، وأمضى مدة محكوميته كاملةً، وأفرج عنه من سجن النقب الصحراوي، وهو شقيق الشهيد المجاهد وليد بشارات من سرايا القدس الذي قامت الطائرات الحربية الصهيونية بقصف السيارة التي كان يستقلها هو والشهيد القائد محمد أحمد بشارات والشهيد سامح أبو حنيش.

من جـهــتـهــا تــتــقـدم حركة الجهاد الإسلامي بالتهـنـئـة القـلبيـة الـحـارة من الأســـيـر المحـرر رمزي أبو خضر وعائلته المجاهدة، بمناسبة تحرره، متمنيةً الإفراج العاجل عن جميع أسرانا وأســيراتنا من ســجون الاحتلال الصهيوني.

disqus comments here