العدو يدشن منظومة إنذار جديدة للتحذير من الصواريخ

الإعلام الحربي _ القدس المحتلة

كشفت مصادر صحفية صهيونية النقاب اليوم الأربعاء عن تدشين الجبهة الداخلية الصهيونية لمنظومة إنذار متطورة من الصواريخ وغيرها من الكوارث، وذلك بعد مرور عدة أسابيع على سحب الجبهة تطبيقات الإنذار من الصواريخ بحجة إرباكها للجمهور.

وبحسب ما أوردته صحيفة "يسرائيل هيوم" الصهيونية فالمنظومة ستكون جاهزة نهاية العام الحالي 2019 وسيكون بإمكان الصهاينة شرائها عبر جهاز خاص يلتقط هذه الإنذارات ساعة الصفر وبسعر زهيد.

وذكرت الصحيفة أن المنظومة ستحذر من اقتراب سقوط الصواريخ على مناطق بعينها، وكذلك إرشادات لكيفية التصرف خلالها، بالإضافة للإنذار من الهزات الأرضية وموجات المد البحري "التسونامي".

وفي بداية يناير الماضي، أوقفت قيادة الجبهة الداخلية في الكيان الصهيوني تنبيهات وتطبيقات صافرات الإنذار التي تحذر من سقوط الصواريخ والقذائف الصاروخية.

وأوضحت وسائل إعلام صهيونية حينها أن القرار جاء تجنبا للذعر الذي أصاب الصهاينة مؤخرا خلال إطلاق صواريخ من قطاع غزة نحو مغتصبات الغلاف ومدن جنوب الكيان الصهيوني.

وذكرت أنه تم السماح بتلقي إنذارات الصواريخ وأماكن سقوطها فقط من خلال الموقع الالكتروني للجبهة الداخلية.

وعقب ذلك احتج مغتصبو غلاف قطاع غزة بشكل واسع على هذا القرار، مطالبين بإعادتها.

disqus comments here