أسيران من الجهاد ببيت لحم يتنسمان عبير الحرية

الإعلام الحربي _ غزة

أفادت مؤســـسـة مهجة الـقـدس للـشـهـداء والأسـرى اليوم؛ أن ســلـطـات الاحتلال الصهـيـوني أفرجت عن أسيرين من حركة الجهاد الإسلامي وذلك بعد انتهاء مدة محكوميتهم وهم:
 
الأسير المجاهد/ عياد جمال عياد الهريمي (26 عاماً) من مدينة بيت لحم شمال الضفة الغربية، وذلك بعد أن أنهى مدة اعتقاله الإداري والبالغة أربعة وعشرين شهراً.
 
والأسير المجاهد/ عيسى محمد عياد الهريمي (20 عاماً) من مدينة بيت لحم شمال الضفة الغربية، وذلك بعد أن أنهى مدة محكوميته البالغة خمسة عشر شهراً.
 
وأوضحـت مهـجـة الـقـدس أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلت الأسير عياد الهريمي بتاريخ 20/03/2017م، وقد أصدرت المحكمة الصهيونية حكماً بحقه بالسجن الإداري لمدة عامين. وهو أعزب ومن مواليد 08/03/1993م، وأفرج عنه من سجن النقب الصحراوي.
 
كما أوضحت المؤسسة أن الأسير عيسى الهريمي اعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 04/12/2017م، ووجهت له سلطات الاحتلال تهمة القيام بنشاطات ضد قوات الاحتلال الصهيوني والانتماء لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين. وهو أعزب، ومن مواليد 26/06/1999م، وأفرج عنه من سجن النقب الصحراوي.
 
من جـهــتـهــا تــتــقـدم مـؤســـسـة مهــجـة الــقــدس بالتهـنـئـة القـلبيـة الـحـارة من الأسرى المحررين عياد الهريمي وعيسى الهريمي وعائلاتهم المجاهدة، بمناسبة تحررهم، متمنيةً الإفراج العاجل عن جميع أسرانا وأســيراتنا من ســجون الاحتلال الصهيوني.
 
disqus comments here