الأسير القائد "معتصم رداد" في وضع صحي خطير

الإعلام الحربي _ الضفة المحتلة

حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، من تفاقم الحالة الصحية للأسير القائد بسرايا القدس معتصم طالب داوود رداد (37 عاماً) من سكان قرية صيدا قضاء طولكرم، والقابع في ما تسمى "بعيادة سجن الرملة".

وأوضحت الهيئة أن الأسير "رداد" معتقل منذ 12/1/2006، ومحكوم بالسجن الفعلي لمدة عشرين عاماً بتهمة الانتماء والعضوية في سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي ومقاومة الاحتلال الصهيوني، ويعتبر من أخطر الحالات المرضية في سجون الاحتلال الصهيوني، حيث أنه مصاب بمرض سرطان الأمعاء منذ 10 سنوات، ويتناول أكثر من 20 حبة دواء يوميا بين مسكن ومنوم للهرب من آلآمه وأوجاعه.

وحملت الهيئة، سلطات الاحتلال وإدارة السجون الصهيونية، المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير رداد وكافة الأسرى المرضى في ظل تعرضهم للإهمال الطبي والقتل المتعمد، مطالبةً المؤسسات الحقوقية والإنسانية بالتدخل لإنفاذ حياة 14 أسيرا مريضا من ذوي الحالات المرضية الصعبة والخطيرة القابعين بشكل دائم فيما تعرف "بعيادة الرملة".

disqus comments here