شهيدان وإصابات في 64 مواجهة خلال الأسبوع الماضي

الإعلام الحربي _ غزة

شهد حصاد الأسبوع الماضي، استشهاد فلسطينيين اثنين، وإصابة العشرات بالرصاص الحي والمطاطي والاختناق، فيما أصيب صهيونيان، خلال 64 مواجهة مع الاحتلال، تخللها عملية إطلاق نار، إضافة لتفجير عبوات ناسفة محلية الصنع في مناطق مختلفة من الضفة والداخل المحتلين.

ففي يوم الجمعة، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عن إصابة 43 فلسطينياً بالرصاص، وعشرات حالات الاختناق في الضفة وغزة، وذلك ضمن 10 مواجهات شرقي جباليا، ومدينة غزة، ومخيم البريج، وخانيونس، ورفح.

ويوم الخميس، استشهدت المعلمة فاطمة حسن سليمان (42 عامًا) بعد أن دهسها مغتصب عند بلدة تقوع شرقي بيت لحم، كما أصيب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال في الضفة الغربية، فيما أعلن عن إصابة جندي بالحجارة خلال المواجهات في عزون، وقد تم رصد تسع مواجهات مع قوات الاحتلال، تخللها تفجير عبوة ناسفة وزجاجات حارقة في مخيمات قلنديا وشعفاط وعزون.

أما يوم الأربعاء، فأحصيت 11 مواجهة بين فلسطينيين وجنود الاحتلال في الضفة وغزة، تخللها إلقاء زجاجة حارقة في عزون، وإطلاق نار في أم الريحان.

وفي منتصف الأسبوع، أصيب فلسطينيان اثنان برصاص قوات الاحتلال في الضفة، فيما ألقى شبان فلسطينيون زجاجاتهم الحارقة في الخضر، وذلك ضمن سبع مواجهات.

ويوم الاثنين الماضي، أصيب شاب فلسطيني بالرضوض، وعدة حالات اختناق بالغاز المسيل للدموع في الضفة، كما ألقى شبان فلسطينيون زجاجاتهم الحارقة صوب الاحتلال على مغتصبات  (شوكداه، وبئيري، وأشكول، وسدوت هنيغف، وعزون) وذلك ضمن 12 مواجهة.

ويوم الأحد، أصيب عدة فلسطينيين بحالات اختناق في الضفة، وذلك ضمن 11 مواجهة في عدد من مناطق الضفة.

أما يوم السبت فقد استشهد الطفل إسحاق عبد المعطي اشتيوي (16 عاماً) متأثراً بإصابته شرقي رفح في 3/4/2019، وأصيب 13 فلسطينياً بإصابات مختلفة، كما أعلن عن إصابة مستوطن بالحجارة في عوريف، فيما أحصيت أربع مواجهات، تخللها إلقاء عبوة ناسفة محلية الصنع في منطقة دير أبو مشعل.

disqus comments here