العدو يهدم منزل عائلة الشهيد عمر أبو ليلى بسلفيت

الإعلام الحربي _ الضفة المحتلة

فجر جيش العدو الصهيوني، صباح الأربعاء، منزل عائلة الشهيد عمر أبو ليلى، في بلدة الزاوية غرب سلفيت، وألحق أضرارا بعدد من المنازل المجاورة، وسط اندلاع مواجهات.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اقتحمت الساعة العاشرة والنصف من الليلة الماضية بلدة الزاوية بأعداد كبيرة، ترافقها جرافتان عسكريتان، وانتشرت في معظم حاراتها، وأعلنتها منطقة عسكرية مغلقة قبل أن تحاصر وتقتحم منزل ذوي الشهيد عمر أبو ليلى وتشرع بهدم جدرانه الداخلية وتفخيخه ومن ثم تفجيره وهدمه كاملا الساعة السادسة من صباح اليوم.

وأضافت المصادر بأن قوات الاحتلال أجبرت أكثر من 50 عائلة، على مغادرة منازلهم المجاورة لمنزل عائلة أبو ليلى، وأطلقت القنابل الصوتية والغازية صوب المواطنين والصحفيين الذين كانوا يعملون على تغطية عملية الهدم والتفجير.

فيما اندلعت خلال عملية الهدم التي استمرت لأكثر من 7 ساعات متواصلة، مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت الرصاص وقنابل الغاز والصوت صوبهم.

واستشهد الشاب عمر أبو ليلى (19 عاما) في التاسع عشر من آذار الماضي إثر اشتباكه مع جيش العدو في منزل قديم ببلدة عبوين شمال رام الله، بعد مطاردته لثلاثة أيام، وذلك بعد تنفيذه عملية مركبة "طعن وإطلاق نار" أسفرت عن مقتل صهيونيين "مغتصب وجندي" وإصابة آخرين بجروح قرب مغتصبة "أرئيل".

disqus comments here