الاحتلال يُؤجل جلسة النظر بقضية الأسيرة لمى خاطر

الاعلام الحربي _ الضفة المحتلة

أجلت محكمة "عوفر" العسكرية الصهيونية جلسة النظر في قضية الأسيرة الصحفية الكاتبة لمى خاطر (43 عامًا) من مدينة الخليل، حتى تاريخ 10/6/2019؛ بذريعة استكمال الإجراءات القضائية بحقها، وذلك للمرة الثانية عشر على التوالي.

وأشار مكتب إعلام الأسرى إلى، أن قوات الاحتلال اعتقلت الأسيرة خاطر بتاريخ 24/7/2018 عقب اقتحام منزلها وتفتيشه، وجرى نقلها إلى التحقيق مباشرة في مركز توقيف "عسقلان".

وأوضح، أن الأسيرة خاطر تعرضت في مركز "عسقلان" للعديد من أشكال التنكيل والتعذيب المكثف وهي مقيدة بكرسي صغير طوال الوقت.

وأفاد، بأن الاحتلال حرمها من النوم ووجه لها الشتائم بغرض إرهابها لدفعها لتقديم معلومات خلال التحقيق، لكنها ترفض الاعتراف بالتهم الموجهة لها، بينما تطالب النيابة العسكرية بإصدار حكم بالسجن مدة 14 شهرًا بحقها.

وأضاف، أن مخابرات الاحتلال وجهت لها عدة تهم أبرزها "التحريض عبر كتاباتها الصحفية في مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، وعضويتها في تنظيم محظور وتقلد منصب فيه وتقديم خدمات له"، والتي من جانبها أنكرت كل تلك التهم، ولا تزال موقوفة رغم مرور ما يقارب 10 أشهر على اعتقالها.

disqus comments here