العدو يغرّم والدة الشهيد نعالوة بـ50 مليون شيقل

الإعلام الحربي _ الضفة المحتلة

أبلغت محكمة الاحتلال الصهيوني بأنها وافقت على فرض غرامة مالية قيمتها 50 مليون شيكل تدفعها والدة الشهيد أشرف نعالوة لأهالي القتلى المستوطنين الذين قُتلوا في عملية إطلاق النار التي نفذها الشهيد في المجمع الصناعي الاستيطاني بركان العام المنصرم.

وقال مركز أسرى فلسطين للدراسات، إن القاضية العسكرية في محكمة سالم الاحتلالية أبلغت محامية الأسيرة ميراڤ خوري أن أهالي قتلى عملية نعالوة تقدموا بطلب من المحكمة وتم قبوله ينص على دفع غرامة مالية قيمتها ٥٠ مليون شيكل، وحكم بالسجن لمدة ٥ سنوات.

وذكر المركز أن جلسة ستُعقد اليوم الثلاثاء بشأن قضية الأسيرة وفاء نعالوة قد تكون حاسمة وفيها قرار بالحكم.

وفي 7 تشرين الأول/ أكتوبر 2018، أطلق أشرف نعالوة النار على ثلاثة مستوطنين بمصنع كان يعمل فيه بالمنطقة الاستيطانية "بركان" بالضفة الغربية، فأردى مستوطنا ومستوطنة قتيلين وأصاب الثالث.

وبعد نحو شهرين من مطاردته، قتلت وحدة خاصة صهيونية "نعالوة" في منزل كان يختبئ فيه بمخيم "عسكر الجديد" شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

واعتقل الجيش الصهيوني والدي نعالوة وشقيقه، بشبهة المعرفة المسبقة بنيته تنفيذ الهجوم، كما هدم لاحقًا منزل العائلة في ضاحية شويكة بمدينة طولكرم.

disqus comments here