خبر: أسير فلسطيني كفيف يدخل عامه الـ24 في سجون الاحتلال الصهيوني

الإعلام الحربي – وكالات:

 

ذكر المختص بشؤون الأسرى عبد الناصر فروانة، أن الأسير الفلسطيني علاء الدين أحمد البازيان من مدينة القدس المحتلة، دخل أمس عامه الرابع والعشرين في الأسر وهو فاقد للبصر منذ اللحظة الأولى لاعتقاله.

 

وقال فروانة:" إن البازيان يعتبر علامة بارزة في النضال المقدسي، ورمزاً من رموز الحركة الأسيرة، وواحداً من الأسرى القدامى، بل من عمداء الأسرى ممن مضى على اعتقالهم أكثر من عشرين عاماً بشكل متواصل، ويعتبر سابع أقدم أسير مقدسي".

 

وأضاف": إن البازيان وخلال سنوات اعتقاله الطويلة تنقل بين سجون الاحتلال وتدهورت حالته الصحية، ويعاني بجانب فقدان البصر من الروماتزم، وآلام في ساقه اليسرى، وآلام في المعدة، فيما أضطر الأطباء إلى استئصال الطحال بعد أن أصبح يشكل خطراً على حياته، ولا يتلقى العلاج من قبل إدارة السجون، بل تتعمد إلى إهماله".

 

وأشار إلى أن البازيان تحول إلى رمز من رموز الحركة الأسيرة، واسم تردد بفخر وشموخ على ألسنة الأسرى، ليس لحالته الإنسانية، فقدانه البصر، بل لأنه حالة نضالية نادرة وفريدة، لم يستسلم لفقدان بصره، فواصل نضالاته وتميز بعطائه".

 

 

  

 

 

disqus comments here