الشهيد المجاهد: أحمد محمد السقا

الشهيد المجاهد: أحمد محمد السقا

تاريخ الميلاد: الجمعة 01 سبتمبر 1989

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: خان يونس

تاريخ الإستشهاد: الأربعاء 23 يوليو 2014

الشهيد المجاهد "أحمد محمد السقا": الصابر المحتسب المقبل على وعد الله

الإعلام الحربي _ خاص

قال تعالى: ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ).

لقد صدق القول فيك يا أحمد ولا نزكي على الله أحد، فقد كنت نعم الشاب المجاهد الروحاني، المتخلق بأخلاق الإسلام العظيم، الهادئ، المهذب، البار بوالديه، الواصل لرحمه، الباحث عن الآخرة، المقبل على وعد الله تعالى، الطامع بمحبته ورضوانه، لقد رفضت كل الإغراءات التي قدمت لك لتبعد عن هذا النهج وهذه الطريق، لكنك استطعت بابتسامتك وهدوئك وحكمتك ولباقتك أن تبدد كل تلك الصعاب وتصهرها ...، لتقدم لمن بعدك رسالة أن الدنيا بكل فيها من نعيم زائل وأن الباقي هو وجه الله –عز وجل- ولن ينفعك حينها إلا عملك .. رحمك الله يا أحمد وتقبلك مع الشهداء والصديقين.

ميلاده ونشأته
ولد الشهيد المجاهد أحمد محمد أحمد السقا، بتاريخ (1/9/1989م)، لأسرة فلسطينية عريقة ممتدة الجذور تتكون من الوالدين وشقيق واحد وسبع أخوات.

دراسته وأخلاقه
درس شهيدنا أحمد المرحلة الابتدائية والإعدادية في مدارس وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين، ومن ثم درس المرحلة الثانوية في مدرسة القرارة الثانوية، وأنجزها بنجاح أهله للالتحاق بجامعة الأقصى تخصص تعليم أساسي، وكان من الشباب المتفوقين طوال مرحلة دراسته.

عُرف الشهيد أحمد بحيائه والتزامه منذ نعومة أظفاره، فكان من الملتزمين بالصلاة في مسجد "المحسنين" القريب من منزل أسرته، كما كان -رحمه الله- حريصاً على صيام الاثنين والخميس، وقيام الليل، وتميز الشهيد أحمد بهدوئه وابتسامته التي كانت تملأ وجهه لم تغب حتى عند استشهاده.

يقول صديق طفولته "أبو إسلام" : " لقد عشت مع أحمد أجمل سنوات عمري، فقد كبرنا مع بعضنا البعض، وتقاسمنا قسوة الحياة وحلوها مع بعضنا"، مشيداً بأخلاق أحمد العالية.

ويضيف: أحمد تربى منذ صغره تربية إسلامية، فهو ينتمي لأسرة محافظة ملتزمة ومثقفة، فكان لبيئته أثر كبير في تشكيل شخصيته المهذبة والهادئة والمحبة لفعل الخير، والباحثة دوماً عن الارتقاء"، مشيراً إلى أن الشهيد كان دائماً يبحث عن تطوير ذاته والابتكار في كافة المجالات.

مشواره الجهادي
انضم الشهيد أحمد السقا في بداية مشواره الجهادي إلى الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي، ثم كان انضمامه لصفوف حركة الجهاد الإسلامي عام 2004م، وفي عام 2006م التحق الشهيد في صفوف سرايا القدس، حيث تلقى في ذلك الوقت العديد من الدورات العسكرية التي أهلته للعمل ضمن وحدة الرصد على الحدود الشرقية.

شارك الشهيد أحمد إخوانه في سرايا القدس في حرب 2008- 2009م، و معركة "بشائر الانتصار" و "السماء الزرقاء" و "كسر الصمت، حتى كان استشهاده في معركة "البنيان المرصوص".

ومن جهته أثنى القائد في سرايا القدس "أبو عمر" على الشهيد أحمد الذي كان متميزاً في عمله المناط به تنفيذه حريصاً على تطويره ، مؤكداً أن الشهيد ساهم في إحداث نقلة نوعية في عمله الجهادي.

ولفت "أبو عمر" إلى أن للشهيد بصمات واضحة في الكثير من المهمات الجهادية التي نفذتها سرايا القدس في منطقة القرارة وكللت بفضل الله بالنجاح، مشدداً على وجود انجازات حقيقية للشهيد يصعب الحديث عنها وكشفها نظراً لما قد تشكله من خطر حقيقي على حياة المجاهدين.

استشهاد الفارس
ارتقى الشهيد المجاهد أحمد السقا يوم الثالث والعشرون من يوليو لعام ألفين وأربعة عشر، الموافق الخامس والعشرون من رمضان لعام 1436هـ، بعد أن أدى مهمة جهادية تكللت بالنجاح في منطقة القرارة شرق خانيونس، رحم الله شهيدنا وتقبله في علياء المجد، ورزق أهله ومحبيه الصبر والسلوان.

الشهيد المجاهد: أحمد محمد السقا
احمد السقا
احمد السقا2
احمد السقا3
احمد السقا5
احمد السقا6
احمد السقا8