الشهيد المجاهد: سعدي محمود حلس

الشهيد المجاهد: سعدي محمود حلس

تاريخ الميلاد: السبت 16 ديسمبر 1989

الحالة الإجتماعية: متزوج

المحافظة: غزة

تاريخ الإستشهاد: الثلاثاء 22 مارس 2011

الشهيد المجاهد"سعدي محمود حلس": جاهد بعدستهِ وصاروخهِ وبندقيتهِ

الإعلام الحربي _ خاص

قائد فذ مقدام من أبطال ســـرايا القدس مضى للجنان ممتشقاً سلاح العزةِ والفخار ويصول ويجول في كل ميادين الكرامةِ والانتصار.

"جاهد بعدستهِ وصاروخهِ وبندقيتهِ" الشهيد القـــائد سعدي حلس يعطي لصواريخهِ العنان ويرحل إلى الجنان حيث يخلد شقيقه الغالي محمد.

ميلاد مجاهد
أبصر شهيدنا المجاهد "سعدي محمود حلس" النور في تاريخ 16-12-1989 في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، ودرس شهيدنا المرحلة الابتدائية في مدرسة حطين والمرحلة الإعدادية في مدرسة الفرات والمرحلة الثانوية في مدرسة معاذ، وتربي منذ نعومة أظافره علي موائد تحفيظ القران، فكان منذ صغره ملازماً للمسجد، ونشأ في أسرة مؤمنة وصابرة ومحتسبة قدمت الشهداء وأنجبت المجاهدين.

صفاته وأخلاقه
عرف الشهيد القائد "سعدي حلس" بتواضعه الشديد وحبهِ وعشقه للجهاد في سبيل الله . فكان مثالاً للشاب المؤمن والمجاهد.

"الإعلام الحربي" استضاف والد الشهيد "سعدي حلس"، وسرد أهم صفاته وملامحه، حيث قال، أن "سعدي" كان يحب الجهاد والمقاومة منذ صغره وكان ملازماً للمسجد وحلقات تحفيظ القران، وعمل محفظاً للقرآن الكريم لعدداً من أشبال مسجد الهدي، وكان مؤذناً لصلاة الفجر بمسجد الهدي.

من جهتها أكدت والدة الشهيد "سعدي حلس" بأن "سعدي" كان حنون وعطوف وباراً بوالديه وكان كثير القيام وصيام النوافل.

واستذكرت الأم المحتسبة الصابرة "حينما كان يخرج سعدي للرباط في سبيل الله في البرد القارص كنت أقول له يما برد عليك يا حبيبي، فكان يرد يا والدتي الأجر والثواب أعظم.

واختتمت والدة الشهيد "سعدي حلس" حديثها بالدعاء بالقبول والغفران للشهيد "سعدي" ولشقيقه الشهيد الفارس "محمد حلس" – أمير السرايا- الذي ارتقى إلى علياء المجد والخلود بتاريخ 27-2-2002 بالقرب من معبر المنطار شرق مدينة غزة في مواجهات مع الاحتلال الصهيوني ولكل الشهداء.

درب الجهاد
انتمى شهيدنا المجاهد "سعدي حلس" لحركة الجهاد الإسلامي في الثامنة عشر من عمره، وشارك في عمليات إطلاق الصواريخ علي مواقع ومغتصبات الاحتلال الصهيوني المحاذية لقطاع غزة، وكان آخرها منذ نحو شهرين والتي استهدفت "ناحل عوز" العسكري وأدت لإصابة اثنين من المستوطنين الصهاينة. كما شارك في حفر الأنفاق الخاصة بالمجاهدين، وأشرف على زرع العبوات الناسفة في المناطق المتوقع التوغل فيها من قبل الاحتلال الصهيوني ، وشارك في صد الاجتياحات الصهيونية للمناطق الشرقية لمدينة غزة .

وكان له دوراً بارزاً في "وحدة المدفعية" التابعة لسرايا القدس وشارك بإطلاق قذائف الهاون علي المواقع الصهيونية .

وشارك كذلك في عملية "كسر الحصار" النوعية التي نفذتها سرايا القدس بالاشتراك مع الإخوة في كتائب المجاهدين وألوية الناصر صلاح الدين، والتي أدت إلى مقتل 3 من جنود الاحتلال الصهيوني.

مسؤول الإعلام الحربي بكتيبة "حطين"
يأبى الشهيد القائد "سعدي حلس" إلا أن يكون له دور بارزاً في شتى ميادين الجهاد والمقاومة، فكانت له الكاميرا بمثابة سلاح بجانب البندقية.

حيث عمل شهيدنا المجاهد "سعدي حلس" مسئولاً للإعلام الحربي في كتيبة حطين بلواء غزة، وشارك بتصوير عدداً من المهمات الجهادية التي خاضتها السرايا مع العدو. وكان مثالاً للمجاهد الإعلامي المخلص والمثابر في عمله.

رحلة الخلود
قضى شهيدنا الفارس "سعدي حلس" نحبه مساء يوم الثلاثاء 22/3/2011 في قصف صهيوني استهدفه أثناء خروجه من صلاة العشاء من مسجد عبد العزيز الرنتيسي برفقة رفقاء دربه الشهداء ( محمد عابد _ أدهم الحرازين _ محمد الحرازين).

الشهيد المجاهد: سعدي محمود حلس

﴿ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً

بيان عسكري صادر عن سرايا القدس

العدو يغتال أربعة من قادة السرايا في عملية قصف غادر شرقي حي الزيتون

من جديد .. تتعانق أرواح شهدائنا ومجاهدينا .. الذين سطروا بدمائهم صفحات من المجد والشموخ، وكتبوا التاريخ بمداد الدم الزكي والأشلاء الطاهرة أن لا وجود لهذا العدو على أرضنا المباركة.

 

هي الشهادة تأتي طواعية لمن يصطفيه الله .. هي طريق مجاهدي سرايا القدس وغيرهم من شرفاء الوطن والأمة الذي عنه لا يحيدون وإليه هم سائرون شهيداً تلو الشهيد.

 

بكل آيات الجهاد والانتصار تزف سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى رضوان الله تعالى مجاهديها القادة:

 

أدهم فايز الحرازين "29 عام"

محمد أكرم عابد "31 عام"

سعدي محمود حلس "23 عام"

محمد عطية الحرازين "27 عام"

والذين استشهدوا إثر عملية اغتيال جبانة طالتهم مساء اليوم شرقي حي الزيتون جنوب مدينة غزة.

 

إننا في سرايا القدس وإذ نزف شهدائنا الأبطال، لنؤكد أن ردنا سيكون بحجم الجريمة وسيري العدو ذلك قبل أن يسمعه بإذن الله.

 

جهادنا مستمر..عملياتنا متواصلة

(وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)

 

ســـرايـا القـــدس

الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الثلاثاء 17 ربيع ثاني 1432 هـ، الموافق 22-3 2011

200313_162966050424873_157564387631706_309201_2394238_n
200377_156138964448020_100001557520957_343627_6850681_n[1]
427786_4007727277478_1496722742_n
110322195958pe5M
110322213207SZwP
110323110701uOBx
110323110320SmAS
110323110701WCLZ
110323144643KIgi
110323144643RZiq
110503090637R0OS
hh7_net_13008214672
ae78feb3fe6d
hh7_net_13008289701
jb13008254871
jb13008274511
jb13008298831
jb13015138951