الشهيد المجاهد: علي عبد اللطيف أبو خزنة

الشهيد المجاهد: علي عبد اللطيف أبو خزنة

تاريخ الميلاد: الثلاثاء 30 يونيو 1981

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: طولكرم

تاريخ الإستشهاد: الخميس 12 يناير 2006

الشهيد المجاهد "علي عبد اللطيف أبو خزنة": شقيق الشهيد القائد محمد أبو خزنة

الإعلام الحربي _ خاص

بطاقة الشهيد:

الاسم: علي عبد اللطيف حسين أبو خزنة

تاريخ الميلاد: 30-6-1981

الوضع الاجتماعي: أعزب

المحافظة: طولكرم

مكان السكن: عتيل

تاريخ الاستشهاد: 12-1-2006

كيفية الاستشهاد: اغتيال

مكان الاستشهاد: المنطقة الصناعية _ جنين

ميلاده ونشأته

إذ ما نادت يا خيل الله اركبي لقيتنا أول من لبى من أجلك فلسطين، الشهيد علي عبد اللطيف أبو خزنة ابن تلك الأسرة المجاهدة المرابطة، تربى شهيدنا في أحضان تلك الأسرة الكريمة فورث الإيمان والدين وحب فلسطين.

قدمت عائلته العديد من أبنائها على درب الحرية والشهادة، فقد قدمت العائلة شقيقه الشهيد القائد في سرايا القدس محمد عبد اللطيف أبو خزنة الذي استشهد بتاريخ 10/03/2005م بعد اشتباك مسلح في النزلة الوسطى بطولكرم، كما قدمت الشهيد معتز أبو خليل والشهيد أسامة ربحي أبو خليل وغيرهم من الشهداء والأسرى، عمل الشهيد علي مع إخوانه في سرايا القدس الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي أمثال الشهيد القائد لؤي السعدي وإلياس الأشقر وجميل جعار ومعتصم جعار وغيرهم من القادة الشهداء والأسرى، وقد شارك في التصدي للاجتياحات الصهيونية، وتمت مطاردته لمدة طويلة قبل استشهاده.

موعد مع الشهادة

بتاريخ 12-1-2006م كان الشهيد مع بعض أصدقائه بأحد البيوت في مدينة جنين المنطقة الصناعية, تم محاصرة البيت من قبل قوات الجيش الساعة 11ليلاً دار اشتباك عنيف بين مجاهدي سرايا القدس والقوات الصهيونية ليرتقي الشهيد علي عبد اللطيف أبو خزنة بعد أن استبسل بالدفاع عن إخوانه المجاهدين, حيث قامت القوات الصهيونية بتجريف وهدم قسم من البيت ليتم اعتقال الأسير: معتصم رداد الذي يعاني إصابات خطيرة داخل مستشفيات السجون الصهيونية, هنا كان معتز أبو خليل يلبس الحزام الناسف, فخطرت له حيلة من حيل  المجاهدين الأتقياء فقام بلبس لباس رجل كبير خرج معتز أبو خليل بين الجنود على أساس انه رجل كبير وقام بتفجير الحزام الناسف الذي يتوسط جسده فقتل 9 من الصهاينة وجرح عدد كبير جداً منهم, حسب شهود عيان أهل جنين يقولون كان صوت الانفجار قوي جداً اسمع كامل جنين, وأن إسعافات بشكل كبير جداً دخلت للمنطقة لإجلاء القتلى والجرحى.

رحم الله الشهيد معتز وعلي وأدخلهم فسيح جناته وعجل في الفرج القريب عن الأسر معتصم رداد.

الشهيد المجاهد: علي عبد اللطيف أبو خزنة