الشهيد المجاهد: محمد محمود تركمان

الشهيد المجاهد: محمد محمود تركمان

تاريخ الميلاد: الأربعاء 10 أبريل 1974

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: جنين

تاريخ الإستشهاد: الإثنين 08 أبريل 2002

الشهيد المجاهد "محمد محمود تركمان": أسد الدفاع عن ثرى مخيم جنين

الإعلام الحربي _ خاص

معركة جنين التي انفجرت في أبريل (نيسان) 2002م صفحة مضيئة في التاريخ الفلسطيني، بل في تاريخ الشعوب والإنسانية التي ترفض العدوان وغطرسة القوة الظالمة، عشرات المجاهدين الفلسطينيين واجهوا في شجاعة متفردة آلاف الجنود الصهاينة بدباباتهم ومدفعيتهم وطائراتهم، وقتلوا منهم العشرات وجرحوا الكثيرين، وبرز في تلك المعركة مجاهدون شجعان أحسنوا إدارة المعركة وصدقوا الله في الثبات حين البأس، من هؤلاء الشجعان الشهيد المجاهد محمد تركمان.

الميلاد والنشأة

في 10 أبريل (نيسان) عام 1974م، شهد ميلاد الشهيد المجاهد محمد محمود صالح تركمان في مخيم جنين لأسرة مجاهدة عانت ويلات التهجير من قبل العصابات الصهيونية التي طردتها من بلدة "المنسي" قضاء مدينة حيفا في عام 1948م، عام اغتصاب فلسطين.

نشأ وترعرع في أسرة مكونة من الوالد المتوفي والوالدة وعشرة أبناء خمسة ذكور وخمس إناث، ودرس المرحلة الابتدائية والإعدادية في المدارس التابعة لوكالة الغوث بجنين، ثم أنهى المرحلة الثانوية بنجاح.

اعتقل من قبل قوات الاحتلال الصهيوني لمدة عامين، وبعد خروجه التحق بجامعة القدس المفتوحة ودرس فيها عاماً ونصف، لكن الظروف الاقتصادية الصعبة حالت  دون إكمال مسيرته التعليمية، فعمل موظفاً في بلدية جنين.

صفاته وأخلاقه

تمتع شهيدنا المجاهد محمد تركمان بأخلاق عالية جعلته محبوباً منذ صغره، وربطته علاقات اجتماعية واسعة بكثيرين، يعطف على الصغير ويحترم الكبير شأن المسلم الكريم الأخلاق، سلس في التعامل مع الآخرين، يصفح عن هفواتهم وزلاتهم صفحاً جميلاً.

عهد شهيدنا الفارس محمد ملتزماً في دينه، طيباً مع إخوانه، باراً بوالديه، لم يعرف الغضب، فاللين والحلم والهدوء سمته، عرف أن الدنيا محطة فأحسن الإقامة فيها.

مشواره الجهادي

حب فلسطين سكن  قلبه وكأنه نبتة مزروعة في أرض طيبة، ولما اشتد عوده انتمى لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وبالتحديد في العام 1996م، بعد خروجه من سجون الاحتلال التي تعرف فيها على خيرة أبناء الجهاد الإسلامي.

التحق شهيدنا المجاهد محمد تركمان بصفوف سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، وشارك في عدد من المهام العسكرية، كما أحب الخروج في المسيرات الرافضة للاحتلال وجنازات الشهداء.

مع اندلاع انتفاضة الأقصى شارك شهيدنا المجاهد محمد تركمان في العديد من فعالياتها، والتحق في صفوف سرايا القدس ليؤدي واجبه جنباً إلى جنب مع إخوانه المجاهدين الذين عرفوا حق فلسطين عليهم،  فعملوا على الوفاء به بدمائهم الغالية، لأن فلسطين هي الأغلى.

موعد مع الشهادة

آن لشهيدنا المجاهد محمد تركمان أن يودع الدنيا الفانية ليلقى الله عزوجل بعد رحلة جهاد طويلة ختمها بالشهادة، فأثناء اجتياح قوات الاحتلال لمخيم جنين في  ابريل (نيسان) 2002م، هب شهيدنا المجاهد محمد لنصرة المستضعفين ورد الضيم عن أطفال المخيم ونسائه وشيوخه، فخاض معركة جنين البطولية بجانب الشهيد القائد محمود طوالبة الذي كان زميلاً للشهيد محمد، وفي تاريخ 8-4-2002م، أحد أيام معركة جنين قامت قوات الاحتلال بقصف المنزل الذي يتمركز فيه الشهيد فانهار فوقه الأمر الذي أدى لاستشهاده.

الشهيد المجاهد: محمد محمود تركمان