الاستشهادي المجاهد: محمد خليل القايض

الاستشهادي المجاهد: محمد خليل القايض

تاريخ الميلاد: الجمعة 25 فبراير 1983

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: غزة

تاريخ الإستشهاد: الأحد 31 أكتوبر 2004

الاستشهادي المجاهد "محمد خليل القايض": الشاب التقي المجاهد

الإعلام الحربي – خاص

يسطر التاريخ بمداد من نور تضحيات وجهاد رجال أشداء  كان لهم باعطويل في البذل والعطاء من أجل خدمة دينهم وقضايا أمتهم العادلة ، وبعد أنأتموا مهمتهم وأرضوا ربهم وبذلوا ما في وسعهم اصطفاهم الله إلى جوارهليرتاحوا من رحلة العناء الطويل الذي استعذبوه في سبيل الله، وقد شاء اللهتعالى أن تتعانق أرواح هؤلاء الرجال وأن تتلاقى الذكريات فقد سجلت ذاكرةشعبنا في هذا الشهر المبارك ,شهر الانتصارات ,شهر "رمضان" رحيل الشهداء الأخيار الذين قدموا أرواحهم  نصرةلفلسطين وكانت لهم بصمات واضحة في ساحة العمل الجهادي .

ميلاده ونشأته

ولد الشهيد المجاهد "محمد خليل القايض" في الخامس والعشرين من شهر فبراير لعام 1983 م . ونشاء وترعرع في أحضان أسرته في حي الزيتون في مدينة غزة.

درس الشهيد في مرحلته الابتدائية بمدرسة الفلاح بحي الزيتون, ومن ثم التحق في المرحلة الثانوية بمدرسة تونس. ولقد أنهى دراسته بعد ذلك بمدرسة النيل.

صفاته وأخلاقه

أطلق علية لقب "أبا حديد" وكان كثير التردد على مساجد غزة . وخاصة مسجد الرباط حيث اتخذه بيتا له للطاعة ولعبادة الله سبحانه وتعالى.

كان يقوم بتعليم الأشبال في المسجد من تحفيظ وإعطاء الندوات , وينتمي محمد لأسرة بسيطة من والد ووالدة وستة إخوة وستة أخوات , وهو يمثل العدد الخامس بين إخوته الصبيان, كان محمد منذ طفولته حتى ريعان شبابه أنسانا يحمل صفات الإنسانية بمعنى الكلمة حيث كان محبوبا بين أهله وجيرانه وأصدقائه وأقاربه، حتى أطلق علية لقب أبو وسيم لابتسامته المشرقة المرسومة دائما على وجهة , كان تقياً ورعاً , خجولا قنوعا يحب مساعدة الآخرين سرا حتى لو كان محتاجا , يفضل إعطاء الغير على نفسه لجلب السعادة دخولها على قلبه , هذا كان هدفه الاسمي في الحياة.

مشواره الجهادي

فعندما التحق إلى حركة الجهاد الاسلامى عزز هذه الصفات في كيانه ووجدانه وشعوره إلى إن طمع في المزيد وهو الجهاد في سبيل الله , وتمنى حصول الشهادة من اجل الفوز في الآخرة وجنات الخلد والفردوس الأعلى . تمنى ان يتزوج فى هذه الدنيا وعندما وجدها دنيا دنيئة فضل ان يتزوج في الآخرة وزواجه من الحور العين .

ومن صفاته الصبر وقلة الثرثرة والنميمة والغيبة وكان كارها لصفات الدميمة والعمل على طمسها ودحضها فى نفسه وفى نفوس الآخرين . لقد زرع فى نفسه هده الصفات منذ نعومة أظافرة ونمت و ترعرعت فى ريعان شبابه حتى استغل هذه الصفات فى طاعة الله إلى أن فضل في النهاية وهب نفسه الطاهرة إلى الله عز وجل وتضحية فى سبيله من اجل الحق وهيا رفع راية لا اله إلا الله محمد رسول الله.

الشهادة

نفذ شهيدنا محمد عملية استشهادية في مستوطنة أكفار داروم في دير البلح بتاريخ 17 رمضان 1425 هـالموافق 31/10/2004 م. حيث صعدت روحة الطاهرة في هذا اليوم للقاء وجه الله تعالى. حيث كان في هذا اليوم عرسه في الدنيا وزفافه لحور العين ونرجو من الله تعالى أن يحتسبه عنده شهيدا وان يكون من المقربين إلية في الآخرة مع الأنبياء والصدقين والشهداء بإذن الله وان ينال الرحمة والعفو والمغفرة من الله تعالى.

الاستشهادي المجاهد: محمد خليل القايض