الشهيد المجاهد: محمد صلاح عياد

الشهيد المجاهد: محمد صلاح عياد

تاريخ الميلاد: الثلاثاء 01 يوليو 1986

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: غزة

تاريخ الإستشهاد: الخميس 23 مارس 2006

الشهيد المجاهد "محمد صلاح عياد": فارس السرايا

الإعلام الحربي _ خاص

النشأة والميلاد
ولد شهيدنا المجاهد "محمد صلاح سعدي عياد" في تاريخ 1/7/1986م في حي الزيتون بمدينة غزة وكان ترتيبه الثاني بين أخوته.

ودرس شهيدنا"محمد" المرحلة الابتدائية في مدرسة"الحرية" والمرحلة الإعدادية في مدرسة"تونس"والمرحلة الثانوية في مدرستي"النيل"ومدرسة"زهير العلمي".

ونشأ شهيدنا الفارس"محمد" في أسرة بسيطة ملتزمة تعرف وواجبها نحو وطنها وعقيدتها وإسلامها ,تلمذت أبنائها علي حب المقاومة وفلسطين.

صفاته وأخلاقه
تميز شهيدنا الفارس"محمد عياد" بشخصيتهِ الهادئة الاجتماعية الخجولة وروحه الطيبة وأخلاقه الحميدة والتزامه, حيث تربي منذ نعومة أظافره علي موائد تحفيظ القران الكريم وكان مؤذنا وإماما لمسجد "الهدي" في حي الزيتون بمدينة غزة. وكان بارا بوالديه وأهله وذو علاقة طيبة مع الجميع.

مشواره الجهادي
انتمى شهيدنا المقدام "محمد عياد" لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين عام2002م وعمل في الجناح العسكري"سرايا القدس" عام 2003م.

وعمل شهيدنا"محمد" في وحدة المرابطين التابعة لسرايا القدس، وكان له دور مميز في التصدي للاجتياحات الصهيونية للمناطق الشرقية لحي الزيتون، كما شارك في العديد من المهمات الجهادية .

استشهاده
في فجر يوم الخميس الموافق 23/3/2006 كان شهيدنا محمد على موعد مع الشهادة عندما تم استهدافه بصاروخين خلال انسحابه من مهمة جهادية في محيط موقع كوسوفيم العسكري الصهيوني شرق"دير البلح" تم فيها زرع عبوات في طريق قافلة صهيونية هو ورفيق دربه الشهيد"سفيان أبو غرابة" وارتقى شهيدنا "محمد صلاح عياد" إلى جنان المجد والخلود.

الشهيد المجاهد: محمد صلاح عياد

﴿مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا﴾

بيان عسكري صادر عن سرايا القدس

استشهاد مقاومين في مهمة جهادية شرق دير البلح

يا جماهير شعبنا الفلسطيني المجاهد، يا صناع النصر والتحرير، تزف إليكم سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اثنين من أبنائها قضيا خلال مهمة جهادية شرق مدينة دير البلح وسط قطاع غزة صباح اليوم الخميس 23-صفر-1427 هـ 23/3/2006م وهما:

الشهيد الفارس: محمد صلاح عياد (25 عاما) من حي الزيتون بغزة

والشهيد الفارس سفيان أبو غرابة (24 عاما) من مخيم المغازي وسط قطاع غزة

وقد استشهد الفارسان بعد زرعهما لعبوة ناسفة قرب الشريط الحدودي وانسحابهما، حيث باغتتهما طائرات الاستطلاع بصاروخين أديا إلى استشهادهما وارتقائهما إلى علياء المجد بإذن الله.

إننا في سرايا القدس وإزاء ما يتعرض له مجاهدو شعبنا الصابر لنؤكد استمرارنا في المقاومة والجهاد حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني المقدس ونحمل العدو الصهيوني تبعات جرائمه المتكررة بحق أبناء شعبنا في الضفة والقطاع.

وندعو فصائل المقاومة إلى ضرب العدو الصهيوني في كل مكان تطاله أيدي المجاهدين، ليعلم هذا العدو أن مجاهدينا وشعبنا قادرون على مواصلة طريقهم برغم الاغتيالات والاعتقالات والمطاردات.

جهادنا مستمر..عملياتنا متواصلة

﴿وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون﴾

سرايـا القـدس

الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الخميس23 صفر 1427هـ، الموافق23/3/2006م