الشهيد المجاهد: حمزة حسن الجوراني

الشهيد المجاهد: حمزة حسن الجوراني

تاريخ الميلاد: الثلاثاء 11 سبتمبر 1984

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: الوسطى

تاريخ الإستشهاد: الأربعاء 12 يوليو 2006

الشهيد المجاهد "حمزة حسن الجوراني": عاشق الشهادة

الإعلام الحربي- خاص


الميلاد والنشأة

ولد الشهيد المجاهد حمزة الجوراني في اليوم الحادي عشر من شهر سبتمبر لعام 1984م في معسكر دير البلح وسط قطاع غزة. فكان أخ لستة من الأخوة والأخوات.

تربي الشهيد حمزة في أسرة محافظة تعود أصولها إلي قرية يبنا من قرى فلسطين حيث هاجر أهله في عام 1948م ليستقر بهم المقام في مخيم دير البلح ولتعيش الأسرة حياة مليئة بالألم والمعاناة كما كل الأسر المهاجرة التى سلب الصهاينة أراضيها.

درس الشهد في مدارس دير البلح وتلقى تعليمه الابتدائي والإعدادي ودرس حتى الصف الثاني الثانوي ثم توقف عن الدراسة وعمل إلي مساعة والده في محل التجاري للمساعدة في الحياة المعيشية وفي عام 2006 أصر الشهيد على التقدم إلي امتحانات الثانوية العامة ونال الشهادة العليا قبل الشهادة الدنيا حيث استشهد قبل يوم واحد من ظهور نتائج الثانوية العامة حيث كان من الناجحين.

صفاته

تميز الشهيد المجاهد حمزة الجوراني بدماثة خلقه وأدبه وتواضعه حيث كان محبوبا جدا وكان نشيطا في كل مجالات وتميز أيضا بالطاعة والصدق التام.

كان الشهيد متفانيا في عمله مع والده وإخوانه وكان كثير ما يقوم بإعطاء بعض الناس الذين وضعهم صعب من المحل دون مقابل.

عرف الشهيد مداومته على الصلوات في مسجد الرحمن وعند قيام الإخوة في الحركة ببناء مسجد عمر بن الخطاب في دير البلح أصبح من رواد هذا المسجد بشكل مستمر وأصبح نشيطا جدا في هذا المسجد.

تميزت علاقة الشهيد حمزة بأسرته بأفضل علاقة ومعاملة حسنة مع والدته وإخوانه وأخواته حيث كان عطوفا جدا عليهم بارا بوالديه فكان نعم الولد المطيع.

كما تميزت علاقة الشهيد بأصدقائه بعلاقة حسنة وطيبة حيث كان محبوبا بينهم وكان يشاطرهم أفراحهم وأحزانهم وكان دائم الابتسامة معهم.

وكان الشهيد غيور جدا على الحركة وكان يدافع عنها دفاعا شديدا .وتميزت عائلة الشهيد بمشوارها الجهادي حيث كان ابن عمه أحد شهداء إنتفاضة الأفصى عندما استهدفته طائرة صهيونية مع مجموعة من كتائب القسام في رفح وهو الشهيد مدحت الجوراني.

مشواره الجهادي

انتمى الشهيد المجاهد حمزة الجوراني إلي حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وشارك بفاعليته وبشكل ملحوظ مع بداية انتفاضة الأقصى الحالية في عام 2000م فكان عضوا فاعلا ومن الشباب النشيطين حيث كان يشارك في كافة النشاطات السياسية والاجتماعية وكان يشارك في تشييع جثامين الشهداء حتى خارج منطقته.

انتمى الشهيد المجاهد حمزة إلى حركة الجهاد الإسلامي وتعرف عليها وأعجب بها وبفكرها .فالتحق الشهيد بسرايا القدس وكان أمير لإحدى المجموعات حيث خاض من خلال التحاقه بسرايا القدس بدورة عسكرية مكثفة.

الشهادة

قبل استشهاده بيوم واحد قال لإخوته بأنه يريد أن يستشهد لكي يلتقي في الجنة الشهيد القائد: محمد الشيخ خليل حيث كان معجب جدا بشخصية الشهيد القائد محمد الشيخ خليل.

في يوم الأربعاء الموافق 12\7\2006م وبعد أن قامت قوات الاحتلال الصهيوني بالتوغل في منطقة أبو العجين ووصولها إلي حدود مغتصبة كفار داروم سابقا حيث تقدم الشهيد المجاهد حمزة الجوراني والشهيد المجاهد طارق نصار إلي حيث ماكانا يبحثان عنه عن الشهادة وعن المواجهة وأثناء تقدمهما باغتهما صاروخ صهيوني من طائرة استطلاع بإصابة مباشرة فيرتقيا الارتقاء الأجمل والأطهر فيرتقيا عالم الشهادة عن عالم الخلود والراحة الأبدية بجور الله بجوار الأنبياء والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا. وكان آخر ماردده شهيدنا حمزة أشهد أن لااله إلاالله وان محمدا رسول الله.

الشهيد المجاهد: حمزة حسن الجوراني