الشهيد المجاهد: سعيد عبد الحق الفرا

الشهيد المجاهد: سعيد عبد الحق الفرا

تاريخ الميلاد: الخميس 01 نوفمبر 1984

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: خانيونس

تاريخ الإستشهاد: الثلاثاء 22 أغسطس 2006

الشهيد المجاهد "سعيد عبد الحق الفرا": مثالاً للأدب وحسن الخلق

الإعلام الحربي- خاص

 

الميلاد والنشأة

أشرقت نور شمس شهيدنا المجاهد سعيد عبد الحق الفرا في 1/11/1984م، بمدينة خان يونس، التي أمضى فيها سنين عمره القصيرة، وكان أحد أبنائها البررة المخلصين المدافعين عن ثراها الطاهر في وجه المعتدين، حتى لقي وجه الله تعالى في ميدان الجهاد والمقاومة مقبلاً غير مدبر .  

ينتمي شهيدنا سعيد لعائلة فلسطينية عريقة تعود جذورها وموطنها الأصلي إلى مدينة "بئر السبع" المحتلة ، والتي هُجر أهلها منها عنوة عام 1948م كما الكثير من عائلات شعبنا الفلسطيني، ليستقر بها المقام  في محافظة خان يونس الواقعة على الساحل الفلسطيني جنوب قطاع غزة.

أسرته ودراسته

تربى شهيدنا في أحضان أسرة ملتزمة ومحافظة مكونة من والديه وعدد من الإخوة والأخوات، تعلم منها الحب والأمل والصلاح والإيمان، فعرف طريق المساجد منذ نعومة أظفاره وبدأ يرتادها ويتلقى  دروس الإيمان بين جنباتها الأمر الذي صقل شخصيته منذ البدء بأخلاق الإسلام العظيم. حتى بات يشار إليه بالبنان من شدة أدبه وأخلاقه وحسن التزامه..     

تلقى شهيدنا "سعيد" تعليمه الابتدائي في مدرسة "أحمد بن عبد العزيز"، ومن ثم درس المرحلة الإعدادية بمدرسة " عبد القادر الحسيني"، وأنهى المرحلة الثانوية بتفوق من مدرسة "كمال ناصر"، والتحق بكلية العلوم والتكنولوجيا بخان يونس حتى كان استشهاده.  

صفات مجاهد

تميز شهيدنا "الفرا" منذ صغره بتمسكه والتزامه بتعاليم الإسلام العظيم، كما تمتع بصفات المثابرة والجدية في العمل ودقة الأداء، فكان تفكيره يفوق عمره وسنوات خبرته الأمر الذي جعله محط إعجاب وتقديراً من رفاقه في العمل العسكري والمحيطين به.   

أما على صعيد علاقته الأسرية فكان وصلاً لرحمه، باراً بوالديه، محباً لإخوانه، حنوناً على شقيقاته، ناصحاً لأصدقائه، حريصاً على مشاركة أهله وجيرانه وأصدقائه أتراحهم وأفراحهم.   

مشواره الجهادي

المجازر التي ترتكبها قوات الاحتلال الصهيوني ليل نهار بحق شعبنا الفلسطيني، كانت المحرك الأساسي نحو اختيار شهيدنا "سعيد" لخيار المقاومة والجهاد لثأر من قتلة الأطفال، والشيوخ، والنساء، ومن أجل الدفاع عن المقدسات الإسلامية التي تدنسها العصابات الصهيونية على مسمع ومرأى من العالم العربي والإسلامي.  

فكان اختيار شهيدنا لفكر المعلم الشهيد فتحي الشقاقي بداية الانطلاق نحو مشروع الجهاد فالاستشهاد في سبيل.  

عمل شهيدنا الفرا بداية ضمن الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي، ومن ثم كُلف من قبل حركة الجهاد الإسلامي لإمارة مسجد الشهداء، لما كان يتمتع به الشهيد من قبول وحسن الخلق والأدب.   

ويسجل لشهيدنا مشاركته الفاعلة في المواجهات الميدانية ضد الاحتلال الصهيوني على حاجز التفاح ومنطقة الحي النمساوي، ومع دخول انتفاضة الأقصى مرحلة العمل العسكري سعى شهيدنا للانضمام صفوف سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي، حتى كان له ما تمنى مطلع عام 2003م، حيث تلقى عدة دورات عسكرية مع إخوانه المجاهدين في السرايا، وكان آخرها دورة الاستطلاع والاستكشاف التي قضى نحبه في إحدى مهامها.  

قصة استشهاده

في مساء يوم الثلاثاء الموافق 8/22/ 2006م، كان شهيدنا المجاهد سعيدا الفرا ورفيقاه الشهيدان صالح عبد الغفور، وبسام شراب على موعد مع الشهادة، عندما كانوا في مهمة استطلاع جهادية على المحور الشرقي لمنطقة القرارة حيث الموقع العسكري الحامي لمعبر " كوسوفيم"  وكان المجاهدون يستهدفون من هذا التواجد التحديد المفصل للمعبر والنشاط الأمني الصهيوني فيه، ولكنهم تفاجئوا عند اقترابهم من الهدف بزخات من الطلقات وعشرات القذائف تنهمر عليهم، وطائرات الاستطلاع تحلق فوق رؤوسهم. وكانت النتيجة أن ارتقى إلى العلا الشهيد الفارس سعيد الفرا، وإخوانه المجاهدين، فإلى جنات الخلد مع الشهداء والصديقين.

الشهيد المجاهد: سعيد عبد الحق الفرا