الشهيد المجاهد: شاهر حمودة أبو شنب

الشهيد المجاهد: شاهر حمودة أبو شنب

تاريخ الميلاد: السبت 06 أكتوبر 1990

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: رفح

تاريخ الإستشهاد: الثلاثاء 11 مارس 2014

الشهيد المجاهد "شاهر حمودة أبو شنب": المقاتل في كل الميادين وفاتحة الخير لمعركة كسر الصمت

الإعلام الحربي _ خاص

اليوم وكل يوم نحن على موعد مع بيعة الدم والشهادة، وها نحن نودع اليوم شهيداً وقمراً من الأقمار الذين ضحوا بكل ما يملكون في سبيل الله فهنئياً لكم أيها الشهداء، هنيئاً لكم يا سادتنا ، يا رجالات القوة والانتصار فلا ندري أنتألم حزناً لفراقكم ، أم نبكي دماً على رحيلكم ، أم نبتسم فرحاً لأنكم نلتم شهادة العزة والكرامة.

الشهيد شاهر حمودة ابو شنب،المقاتل في كل الميادين، هنيئاً لك في الخالدين، فلقد رحلت ورزقك الله الشهادة كما تمنيت في أرض المعركة مقبلاً غير مدبر.

مولده
في السادس من شهر يناير لعام 1990م ولد فارس من فرسان هذه الأمة ، وبطل من أبطال الإسلام العظيم، حيث أشرقت شمس الشهيد شاهر حمودة محمود أبو شنب، بمدينة رفح.

ترعرع " شاهر" في أحضان أسرة ملتزمة بتعاليم الإسلام الحنيف، تجرع كما باقي الفلسطينيون مرارة وظلم الاحتلال الصهيوني ، ليبقى فكره راسخاً متشبّعاً بالمقاومة وقتال أعداء الله.

تميز الشهيد بأخلاقه الحسنة، وبر الوالدين وحب الدين والوطن، والدفاع عن ثرى أرضنا الحبيبة فلسطين، فنشأ شجاعا ً مقداما ً لا يهاب في الله لومة لائم، رحيما ًعلى إخوانه المؤمنين، شديداً على الكافرين والمنافقين.

تلقى شاهر تعليمه الأساسي بمدرسة غسان كنفاني للاجئين بمدينة رفح ،وبعد أن أنهى المرحلة الثانوية بنجاح، التحق بجامعة الأقصى بقسم إدارة الإعمال .

في صفوف السرايا
أكرم الله تعالى الشهيد شاهر أبو شنب "أبو خالد " بنعمة الجهاد في سبيل الله،والتحق بصفوف السرايا في عام2009 فكان مثالاً للمجاهد الصادق الذي يتحلى بالسمع والطاعة والالتزام بكل ما يطلب منه، وحب المجاهدين له وثقتهم به، وتعلقه الكبير بالقرآن الكريم وأخلاقه.

حيث عمل كأحد الجنود البارزين في الوحدة المدفعية لسرايا القدس في منطقة البيوك شرق رفح فكانت له مشاركة فاعلة في الرباط على الثغور وحرصه الشديد في عدم التغيب عن هذا العمل الذي أخلصه لوجه الله عز وجل، حيث لم يتوان شهيدنا للحظة في التجهيز والإعداد لمواجهة الاحتلال.

تحدث الأخ المجاهد " أبو عبد الله " المسئول المباشر عن المجموعة التي يعمل في صفوفها الشهيد شاهر أبو شنب قائلاً " تميز شاهر رحمه الله في آدائه أثناء معركة السماء الزرقاء عن غيره من أخوانه المجاهدين، وما ميزه فعلاً هو قدرته على الرمي يومياً تجاه أراضينا المحتلة بعدد من قذائف الهاون على مدار 6 أيام متواصلة دون أن يتم رصده ".

وأضاف أن الشهيد شاهر أبو شنب كان من مجموعة النخبة في وحدة المدفعية، وهذا ما أظهره حقيقة أثناء التدريبات والدورات التي تلقاها خلال الفترات السابقة .

وأشار إلى موقف تدمع لأجله العيون، موضحا ً أن الشهيد شاهر أبو شنب كتب وصيته بمكان استشهاده تماما ً، فهذا يحمل في طياته معاني الصدق في طلبه الشهادة فصدق الله فصدقه الله.

شهادة شاهر
لطالما حلم الجسد الذي عمل لله، وتعب في سبيله، وجاهد لاعلاء كلمته، وتقدم دفاعاً عن المقدسات، ورابط على ثغور المسلمين، لطالما حلم بالشهادة والسكينة في جوار الرسول الحبيب.

ففي ظهر يوم الثلاثاء 11-3-2014 كان شهدينا شاهر أبو شنب على موعد مع الشهادة،فاضت روحه إلى بارئها أثناء تصديه لقوة صهيونية متوغلة شرق مدينة رفح حيث أمطر القوة بقذائف الهاون المباركة وأثناء انسحابه استهدفته طائرة استطلاع بصاروخ على الأقل هو ورفيقيه الشهيدين عبد الشافي معمر واسماعيل أبو جودة ، ليستريح الجسد بجوار ربه، ولترقد الروح في مستقر رحمته، وليترك المهمة لجنوده، وليحمل الأمانة رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا.

رحم الله شهيدنا أبا خالد، عاش لله، وعشق الأوطان، وارتقى بالجهاد، وتشرف بالشهادة، وحظي بالجنان.

الشهيد المجاهد: شاهر حمودة أبو شنب

}مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً{

بيان عسكري صادر عن سرايا القدس

 

استشهاد ثلاثة من مجاهدي سرايا القدس أثناء تصديهم للعدوان شرق خانيونس

 

 

تزف سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إلى الحور العين شهدائها الأبطال /

 

الشهيد المجاهد / عبد الشافي صالح معمر  " 33 عام "

الشهيد المجاهد / شاهر حمودة ابو شنب " 24 عام "

الشهيد المجاهد / إسماعيل حامد ابو جودة " 22 عام "

 

من سكان مدينة رفح جنوب قطاع غزة

 

والذين ارتقوا إلى العلا شهداء بإذن الله تعالى ظهر اليوم الثلاثاء  11/3/2014 م , الموافق 10 جمادي الأولى 1435هــ , أثناء تصديهم لقوات الاحتلال المتوغلة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة .

حيث تمكن الشهداء الأبطال من إطلاق عدد من قذائف الهاون على قوات العدو في منطقة الأحراش التي تنطلق منها الآليات الصهيونية لتشن عدوانها على أبناء شعبنا المجاهد ، واعترف العدو بسقوط هذه القذائف قرب تواجد قواته الغازية وشوهدت طائرة مروحية تهبط في أحراش موقع نيريم لإجلاء جرحى العدو كما يبدو  .

 

إننا في سرايا القدس إذ نزف إلى العلا هذه الكوكبة الجديدة من شهدائنا الأبرار، لنؤكد على مواصلة خيار الجهاد والمقاومة، الخيار الأمثل والوحيد حتى طرد الاحتلال من آخر شبر من فلسطين.

جهادنا مستمر..عملياتنا متواصلة (وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)

 

 سرايـا القدس

الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

10 جمادي الأولى 1435هــ، 11/3/2014م