الشهيد المجاهد: فضل نادر المغاري

الشهيد المجاهد: فضل نادر المغاري

تاريخ الميلاد: الأحد 12 نوفمبر 1989

الحالة الإجتماعية: أعزب

المحافظة: رفح

تاريخ الإستشهاد: الخميس 31 يوليو 2014

الشهيد المجاهد "فضل نادر المغاري": دك حصون العدو قبل أن يرتقي للجنان

الإعلام الحربي _ خاص

هو عهد الرجال، أصحاب العزيمة التي لا تلين، والهمة التي لم تضعف أو تستكين، وهي تضحيات أولئك الأبطال الذين رسموا بدمائهم الزكية الطاهرة خارطة الوطن الفلسطيني المسلوب، فكتبوا ببريق دمائهم بطولات وبطولات، وجسدوا بتضحياتهم طريق العبور نحو القدس والأقصى ويافا وعكا، وصبروا على الابتلاءات والمحن، حتى خجل الصبر من صبرهم، واحتسبوا معاناتهم في سبيل الله وحده.

الشهيد المجاهد فضل نادر المغاري اختار لنفسه طريق، عنوانه الصبر والثبات، وجوهره التضحية والفداء، وثمنه الروح والمال، والمستقر الفردوس الأعلى بإذن الله تعالى، حيث يجزى الصابرون بما تمنوا.

ميلاده ونشأته
ولد الشهيد المجاهد فضل نادر عبد الحميد المغاري رحمه الله بتاريخ 12/11/1989 م في مدينة رفح. تربى منذ الصغر على الجهاد وحب الاستشهاد، ودرس المرحلة الابتدائية والإعدادية والثانوية في مدارس المدينة.

اتصف شهيدنا المجاهد فضل بالعديد من الصفات الحميدة فكان شاباً خلوقاً وسيماً ذو سمات طيبة وعلاقات اجتماعية متميزة، وكذلك كان عطوفاً رحيماً ومؤثراً على نفسه، وقد عرف عنه صلته لرحمه وعلاقته الطيبة بأقاربه وجيرانه.

التحاقه بحركة الجهاد الإسلامي
نشأ شهيدنا المجاهد فصل في بيئة إيمانية فريدة، منذ صغره التزم المساجد وموائد الرحمن، كان يحافظ على الصلوات الخمس في المسجد، ويبادر بمساعدة الآخرين، كان يصبو لرضا الرحمن والفوز بالجنان، كانت حركة الجهاد الإسلامي وجهة الشهيد للتقدم بواجبه الجهادي المقدس، حيث شاهد الشهيد فضل بأم عينيه انتصار المقاومة الفلسطينية وتحرير قطاع غزة من دنس الصهاينة عام 2005م، احتضنته الحركة ووجدت فيه الصفات الحسنة التي تؤهله ليكون أحد جنود الحق المبين.

التحاقه بالسرايا
نال شهيدنا المجاهد فضل المغاري شرف اللحاق بمجاهدي سرايا القدس، حيث اجتهد في عمله داخل صفوف الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي من خلال المشاركة بكافة الأعمال المنوطة إليه وتنفيذ المهمات التي تطلب منه، وتم اختياره للعمل في الوحدة المدفعية في كتيبة الصحابي علي بن أبي طالب فكان -رحمه الله- مثالاً يحتذى به كمجاهد صادق يبحث عن رضى الله أولاً وأخيراً، وقد شارك شهيدنا في عدد من المعارك التي خاضتها السرايا في المرحلة الأخيرة حتى ارتقى شهيداً في "معركة البنيان المرصوص".

استشهاد الفارس
في يوم 31/7/2014 م، كان شهيدنا الفارس "فضل المغاري" على موعد مع الشهادة مقبلاً غير مدبر بعد أن قام بدك القوات الصهيونية المتقدمة شرق مدينة رفح بعدد من قذائف الهاون، حيث استهدفته طائرات الاحتلال الصهيوني بعدد من الصواريخ ليرتقي شهيدنا فضل بعد أن أمضى حياة جهادية مشرفة على أقدس البقاع، ومتمثل بأوضح الجهاد، ومبتسم ببشرى الحور. رحمك الله يا فضل، عشت بطلاً، ومت شهيداً، وجمعنا الله بك بإذنه في مستقر رحمته.

الشهيد المجاهد: فضل نادر المغاري
فضل المغاري
فضل المغاري2
فضل المغاري3
فضل المغاري4