خبر: شهاب: التهدئة مرتبطة بالالتزام الصهيوني

الإعلام الحربي – غزة:

 

أكدت حركة الجهاد الإسلامي الخميس التزامها بالتهدئة في حال التزم كيان الاحتلال الصهيوني بها وذلك بعد استشهاد اثنين من مجاهدي سرايا القدس في الغارات الصهيونية على قطاع غزة في الساعات الـ 24 الماضية.

 

وقال داود شهاب المتحدث باسم الجهاد الإسلامي "إذا أوقفت العدو الصهيوني عملياته ستوقف المقاومة الفلسطينية من جانبها إطلاق الصواريخ هذه هي المعادلة".

 

وأضاف "التهدئة مرتبطة بالسلوك الصهيوني والتزام العدو"، موضحا "نحن قلنا تهدئة من طرف واحد أو هدوء من طرف واحد لا يمكن أن يستمر. وقال: إن الكيان وبعد ان وافقت الفصائل على التهدئة استمر في عدوانه واستهدافه للمواطنين الفلسطينيين وللقيادة الميدانية والمقاومة وبالتالي وجب على المقاومة ان ترد على هذه الاستهدافات".

 

وأشار إلى انه "ليس معقولا أن تقف فصائل المقاومة مكتوفة الأيدي فيما يقوم الكيان الصهيوني بمواصلة عدوانه واعتداءاته واستهدافه للشعب الفلسطيني. هذا غير جائز وغير معقول ولا يمكن أن نسكت عليه".

 

وأوضح "ان الكيان الصهيوني خرق التهدئة عندما استهدف احد القادة الميدانيين لسرايا القدس في رفح وبعد ذلك سرايا القدس ردت على الانتهاك  مضيفا "الكيان يريد أن يفرض معادلة جديدة أن يقوم هي بارتكاب الجرائم ويستبيح كل ما هو فلسطيني، في المقابل لا يريد من الشعب الفلسطيني ولا من قوى المقاومة أن ترد على هذا العدوان".

disqus comments here