خبر: الجيش الصهيوني يخشى من انقلاب الوضع بشكل مفاجئ مع المقاومة الفلسطين

الإعلام الحربي – وكالات:

 

عبر الضباط في هيئة الأركان الجنوبية للجيش الصهيوني عن خشيتهم من انقلاب الوضع بشكل مفاجئ مع المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة, رغم الهدوء السائد في المنطقة, مؤكدين أن أي عملية خطف أو تسلل مقاتلين فلسطينيين إلى عمق الأراضي الصهيونية من شأنه أن يقلب الأوضاع رأسا على عقب.

 

وذكرت إذاعة الجيش الصهيوني أن قيادة المنطقة الجنوبية الصهيونية تبدي رضاها عن حالة الهدوء السائدة على الحدود مع قطاع غزة, حيث أكد قائد المنطقة الجنوبية يوئاف غالنت أن هذه الفترة تعد الأهدأ التي تمر بها المنطقة منذ 15 عام والسبب نتائج المعركة التي جرت هنا قبل ستة شهور.

 

وأشارت الإذاعة الصهيونية انه على الرغم من الهدوء الذي تتحدث عنه قيادة الجيش الصهيوني إلا أن طائرات سلاح الجو لا تفارق سماء المنطقة في حين أن الدوريات العسكرية الصهيونية المكثفة تجوب المكان, فيما قامت وحدات من سلاح الهندسة الصهيوني بتفكيك مجموعة من العبوات على حدود مستوطنة نتيف هعسرا صباح اليوم, كما تم إطلاق النار ثلاث مرات على قوات الجيش الصهيوني في المنطقة.

 

ونوهت الإذاعة إلى انه على الرغم من أن الهدوء في غلاف غزة يسير بشكل جيد إلا أن أي قوة تابعة للجيش الصهيوني تتجاوز حدود غزة تتعرض لوابل من القذائف والعبوات, كما يشهد السلك الفاصل حالات اشتباك و إطلاق نار لا يستهان بها.

 

 

disqus comments here