خبر: قلق وتخوف يسود أوساط الجيش الصهيوني بعد عثور أجهزة السلطة على قذائف هاون وعبوات في أريحا

الإعلام الحربي – وكالات:

 

قالت مصادر إخبارية صهيونية أنه على ضوء ضبط عدد كبير من الوسائل القتالية في مدن الضفة الغربية, أثنت الإدارة المدنية والجيش الصهيوني على الإعمال والأنشطة الأمنية التي تقوم بها أجهزة السلطة الفلسطينية واعتبرتها ايجابية خصوصاً في الأشهر الأخير.

وذكرت المصادر أن الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة قامت بنقل وسائل قتالية كثيرة إلى الإدارة المدنية الصهيونية عثر عليها مؤخراً  في مدينة أريحا خلال حملات التفتيش ودهم التي أجرتها الأجهزة التابعة لرئيس السلطة أبو مازن على حد تعبير المصدر.

 

وأشارت المصادر أن من ضمن الوسائل التي نقلت قذائف هاون, وعبوات ناسفة , وألغام, ومواد متفجرة .

 

وفي غضون ذلك أبدت الإدارة المدنية قلقها من السلاح الذي ضبطته أجهزة السلطة مؤخراً مشيرتاً إلى أن العثور على قذائف هاون في الضفة الغربية يتبعه ارتفاع درجة في نوعية السلاح الموجود في حوزة المنظمات الفلسطينية في الضفة.

 

وتذكر المصادر أن قبل عام ونصف عثرت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية في مدن الضفة على صاروخين في منطقة بين لحم, وحسب ادعائهم أن الصاروخين كانا جاهزين للانطلاق تجاه القدس, وبعد فحص للجيش الصهيوني اتضح أن الصاروخين كانا في مراحل نهائية متطورة.

 

ولفتت المصادر انه إلى اليوم لم يتم إطلاق أي قذيفة هاون تجاه مستوطنات المحاذية للضفة الغربية.

disqus comments here