الجهاد: قرارات المحكمة الجنائية الدولية مسيسة

الاعلام الحربي -غزة

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش، على التحفظ على خطوة التوقيع على ميثاق روما، المنشئ للمحكمة، وقال إن حركته تحفظت على التوقيع على رسالة الانضمام إلى المحكمة الجنائية الدولية، على اعتبار أن هذه المحكمة "مسيسة".

جاء ذلك خلال مؤتمر نظمه مركز الميزان لحقوق الإنسان في غزة، بعنوان "فلسطين والعدالة المنتظرة.. المحكمة الجنائية الدولية".

وأضاف البطش في كلمته: "قرارات هذه المحكمة مسيسة ولا توجد فيها استقلالية، وهي انعكاس لموازين القوى في المجتمع الدولي"، لكنه أعرب عن أمله في أن تحقق المحكمة الجنائية الدولية العدالة، وتحاكم قادة الاحتلال الصهيوني.

وأوضح أنه رغم تحفظ حركته على الانضمام للمحكمة، فإنها لن تقف في وجه من وقع على الانضمام، لكن لديها شك وتخشى من أن المحكمة لن تحقق العدالة.

ودعا إلى عدم الإفراط في الأمل في إمكانية محاكمة هذا المحتل"، مؤكدًا في نفس الوقت وجوب المراهنة على وحدة الموقف الفلسطيني في كل القضايا، حتى يتمكن الفلسطينيون من إحراج "إسرائيل" وتدفيعها ثمن جرائمها بحق الشعب الفلسطيني.

disqus comments here