"فيديو" البنيان المرصوص.. وزير الأمن الصهيوني يهرب من صواريخ سرايا القدس

الإعلام الحربي _ خاص

كان لرجال الوحدة الصاروخية لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي الباع الطويل خلال معركة "البنيان المرصوص" في دك المدن والمغتصبات الصهيونية وفي مقدمتها عاصمتهم المزعومة تل أبيب المحتلة ومدينة القدس ونتانيا ومطار بن غوريون ومفاعل ديمونا ومواقع عسكرية وحيوية أخرى، فقد استطاع مجاهدوها وضع ملايين المغتصبين الصهاينة في الملاجئ التي كانت طيلة أيام المعركة ملئا بالمغتصبين.

وخلال اليوم الثامن والأربعون من المعركة 23/8/2014م تمكن رجال الوحدة الصاروخية لسرايا القدس من قصف مدينة اسدود المحتلة بـ 3صواريخ جراد، وأجبرت وزير الأمن الداخلي الصهيوني "يتسحاق أهرونوفيتش" على الهروب أثناء عقده لمؤتمر صحفي عند سماعه صافرات الإنذار في مدينة أسدود المحتلة، بعد أن قصفتها سرايا القدس بـ3 صواريخ جراد .

ودعا اهرونوفيتش سكان مستوطنات غلاف غزة غير المضطرين للبقاء الخروج منها لفترة من الزمن حتى استقرار الأوضاع.

وقال أهرونوفيتش خلال زيارة قام بها لمستوطنات غلاف غزة: إن "إسرائيل لن تقبل أن تنجر لحرب استنزاف وستواصل ضرب المقاومة"، في حين لم يستبعد فكرة إعادة تجربة الدخول البري للقطاع إذا اقتضت الحاجة.

وتمكنت سرايا القدس في اليوم الثامن والأربعون للمعركة من قصف اسدود وبئر السبع وعسقلان وكريات ملاخي بـ 12 صاروخ جراد، كما قصفت مغتصبات ومواقع وتجمعات للعدو بـ36 صاروخ 107 و 20 قذيفة هاون من العيار الثقيل.

 

disqus comments here