صور .. عشرات الالاف يشاركون في مهرجان "رباط الدم"

الإعلام الحربي- غزة

نظمت سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي مساء الخميس، مهرجاناً جماهيرياً حاشداً في مدينة رفح جنوب قطاع غزة تحت عنوان "رباط الدم" تكريماً لشهداء قادة معركة البنيان المرصوص .

وشارك في المهرجان عشرات الآلاف من قادة وكوادر وأبناء حركة الجهاد الإسلامي، إلى جانب عدد كبير من أبناء شعبنا الفلسطينية، كما وحضر المهرجان قادة الفصائل والعمل الوطني والإسلامي وقادة الاجهزة الامنية في حكومة غزة.

وقد كشفت سرايا القدس خلال المهرجان عن صواريخ طويلة المدى دون الكشف عن اسم وقوة الصواريخ، واكتفت السرايا بوضع ثلاثة علامات استفهام على أجسام الصواريخ، وقد ظهرت الصواريخ محمولة على متن شاحنة كبيرة.

بدوره، قال الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي خلال كلمة الحركة: "إن مهرجان السرايا هو تكريم لتضحياتهم كافة الشهداء عبر تاريخ الصراع الفلسطيني مع المحتل الصهيوني".

وأضاف الشيخ عزام: "مهرجان رباط الدم لا ينطق باسم شهيد محدد أو فصيل محدد، هو تكريم لكل الشهداء ولكل فلسطين".

وتابع الشيخ عزام قوله: "إن الرسالة الأبرز لمهرجان رباط الدم تتمثل بالتأكيد على أن فلسطين حاضرة وأنها لن تموت رغم الجنون الذي يضرب المنطقة، والخلل الذي أصاب موازين القوى بالمنطقة العربية نتيجة الجنون والمعاناة الكبيرة التي تتوسع هنا في فلسطين وفي كل الساحات العربية ورغم ذلك الاحباط إلا إن فلسطين ستبقى حاضرة وسواعد الأبطال ستحميها".

وأمضى يقول: "السلاح هام وضروري من أجل تحرير القضية الفلسطينية إلى جانب الجهد السياسي ولا غنى عن ترتيب الوضع الداخلي للفلسطينيين والأمة كلها وهذا الأمر يمثل أمانة في أعناقنا جميعا".

وأكد أن المطلوب اليوم هو وحدة الأمة أكثر من أي وقت مضى إضافة إلى تعزيز الصمود والأخوة وإزالة التعصب والكراهية وتعزيز ثقافة القوة والصمود والتعاون بين أبناء شعبنا المجاهد".

أما سرايا القدس فجددت خلال مهرجان "رباط الدم" تمسكها بمشروع وسلاح المقاومة، وانها لن تفرط بالمطلق بالإرث الذي تركه الشهداء على طول مسيرة الدماء التي أريقت على طريق تحرير فلسطين، وأنها ملتزمة تمام الالتزام بمواقف قيادتها.

وقالت السرايا على لسان أحد قادة المجلس العسكري خلال مهرجان رباط الدم الذي تنظمه تكريما لشهداء وجرحى معركة البنيان المرصوص في رسالةٍ إلى قيادتها السياسية وعلى راسها الأمين العام للحركة : ثقوا بأن سرايا القدس ومعها هذه الحاضنة التي تلُفُّنا بحبها وحرصها الشديد، ستمضي إلى ما عاهدت ربها عليه رغم قلة الزاد ووحشة الطريق وصعوبة الظروف ستقدم الواجب على قدر الإمكان، لن تغرها المغريات والفتن والملذات، ولن تفرط في سلاحها ولن تساوم على ثوابتها ومواقف قيادتها.

وحذرت السرايا على لسان أحد قادة المجلس العسكري خلال مهرجان رباط الدم الذي تنظمه تكريما لشهداء وجرحى معركة البنيان المرصوص أبناء شعبنا الفلسطيني من محاولات إجهاض انتفاضة القدس، قائلاً "لا تتراجعوا أمام خذلان المُطَبِّعِين الذين تحوَّلَ عجزُهُم إلى لُهاثٍ تحت أقدام الاحتلال، لا تتراجعوا أمام مؤامرات إجهاض الانتفاضة المباركة، واصلوا انتفاضتكم، واصلوا بطولاتكم في مواجهة الأعداء الغاصبين، دفاعاً عن مسرى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم".

 

حشود رباط الدم

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

حشودات

disqus comments here