الأسير "رزق شعبان" على موعد مع الحرية اليوم

الإعلام الحربي _ غزة

من المقرر أن تفرج قوات الاحتلال الصهيوني اليوم عن الأسير المجاهد رزق أحمد محمد شعبان (43عامًا)  من جباليا البلد شمال قطاع غزة بعد أن أنهى فترة حكمه البالغة 11 عاماً.

وقالت والدة الأسير في اتصالٍ هاتفي بإذاعة صوت الأسرى إن نجلها أمضى 11 عامًا في سجون الاحتلال، ووضعه الصحي سيئ للغاية فهو يعاني من عدة أمراض منها ضغط مزمن والتهاب في العظم.

وتابعت أنها لم تر نجلها منذ اعتقاله في 13 من أبريل من العام 2006 بسبب منعها من الزيارة.

واعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني الأسير شعبان بتاريخ 13/4/2006م، وقد حكم عليه بالسجن مدة (11) بتهمة مقاومة الاحتلال والانتماء لكتائب الشهيد عز الدين القسام، وهو متزوج وأب لثلاثة أبناء هم: صهيب 18 عاماً، وعبد الرحمن 15 عاماً، ومحمد 10 أعوام الذي لم يرى والده ولو مرة واحدة في حياته.

يشار إلى أن الأسير رزق شعبان اعتقل عدة مرات لدى الاحتلال الصهيوني وتعرض خلال فترة اعتقاله للتحقيق الشديد والقاسي، ومورس بحقه أبشع أنواع التعذيب التي أثرت على صحته، وقد خاض العديد من الإضرابات كان أخرها عندما خاض اضراباً تضامنياً مع الأسير الشهيد ميسرة أبو حمدية داخل سجن "إيشل".

disqus comments here