ضابط صهيوني: معرفة العربية تحل 50% من مشاكل جنودنا على الحواجز

الإعلام الحربي _ القدس المحتلة 

بعد 15 عام على معركة جنين البطولية, واقتحام مخيم جنين أجرى موقع “والا” العبري مقابلة مع العقيد “رومان جوفمان” قائد كتيبة “عتسيون” في الجيش “الصهيوني”، التي شاركت في اقتحام مخيم جنين خلال المعركة.  

يقول العقيد جوفمان: “إنه يتذكر جيداً الانتفاضة الثانية سنه 2000، التي حصدت أرواح كثير من الصهاينة”  وأن “الجيش اضطر للقيام "بحملة السور" الواقي بالضفة سنه 2002 لوقف هذه الانتفاضة”.

وكشف العقيد، إن كتيبته اعتقلت خلال العام 2016 حوالى 1200 “مطلوب” فلسطيني من الضفة الغربية، وكشفت عن الكثير من مخازن الأسلحة فيها.

وأضاف جوفمان، “ان معرفة اللغة العربية، تسهم في حل 50% من المشاكل التي تواجه القوات الصهيونيةعلى الحواجز”.

وأكد العقيد، أن “تعليم اللغة العربية لجنود وضباط الجيش الصهيوني هي عنصر مهم جدا ، في البحث عن معلومات عن منفذي العمليات، وأن غالبية السكان الفلسطينيين في المناطق لا يعرفون  اللغة العبرية،  وعلينا أن نتعلم نحن اللغة العربية، ومعرفة أسماء العائلات والتعرف على طبيعة الثقافة والحياة الاجتماعية الفلسطينية، لأن هذا يسهم بحل 50% من المشاكل التي يواجهها جنودنا على الحواجز”.

disqus comments here