نظارات صهيونية متطورة لمواجهة المقاومين داخل الأنفاق

الإعلام الحربي _ القدس المحتلة

كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الصهيونية أن جيش الاحتلال الصهيوني أجرى تدريبات لجنوده بالاستعانة بالعالم الافتراضي لمواجهة أنفاق المقاومة في قطاع غزة، خلال أية مواجهة في المستقبل.

وأوضحت الصحيفة أن وحدة الهندسة التابعة لجيش الاحتلال أجرت تدريبات لجنود الاحتلال باستخدام نظارات ثلاثية الأبعاد، من أجل التغلب على التحديات التي واجهتهم خلال العدوان الأخير بفشلهم في تحديد أماكن المقاتلين والعبوات الناسفة والذخيرة.

وبينت الصحيفة أن هذه النظارات التي تم تصميمها خصيصا لهذه المهمات، ستساعد الجنود على التعرف على خصائص التربة الجوفية ومناطق الضعف والقوة داخل الأنفاق وغيرها.

كما تعلق قيادة جيش الاحتلال على هذه التقنية آمالا كبيرة في تمكين الجنود من مواجهة عناصر المقاومة “المدربين جيدا”، داخل الأنفاق، وهو تحد آخر كانت المقاومة تتفوق فيه على جنود الاحتلال، خصوصا خلال العدوان البري خلال حرب صيف العام 2014، ولم يستطع الجنود حينها من مواجهة عناصر المقاومة الذين كانوا يخرجون من الأرض ويعودون إليها بخفة وحيوية، بحسب الصحيفة.

هذه التقنية، تضاف لعشرات التقنيات التي يحاول جيش الاحتلال الاستعانة بها للتغلب على أنفاق المقاومة على طول الحدود مع قطاع غزة، والتي كان آخرها قبل عدة أيام، حيث أعلن جيش الاحتلال عن إدخاله طائرة للخدمة العسكري قام بتطويرها خلال الشهور الماضية، لاستخدامها في عمليات تحديد أماكن المقاومين داخل الأنفاق والمباني.

disqus comments here