هيئة الأسرى: 42 ألف شيقل غرامات بحق الأشبال بـ"عوفر"

الاعلام الحربي _ الضفة المحتلة

استنكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أمس الخميس، "استمرار القرصنة الصهيونية لأموال العائلات الفلسطينية من خلال سياسة فرض الغرامات العشوائية، التي أصبحت نهجًا ثابتًا يعتمدها القضاء الصهيوني الموجه بحق كافة الأسرى الفلسطينيين".

وبينت الهيئة أن مجموع الغرامات التي فرضت على الأسرى الأطفال دون سن 18عامًا في سجن "عوفر" الصهيوني فقط خلال شهر حزيران المنصرم بلغ 42 ألف شيقل، وهناك ارتفاع مستمر بالقيمة الإجمالية لها، فكانت الشهر الماضي 38 ألف شيقل.

وذكرت أنه تم إدخال 35 أسيرًا قاصرًا إلى قسم الأشبال في سجن "عوفر" خلال الشهر الماضي، 18 منهم اعتقلوا من المنازل، و30 من الطرق، و11 على الحواجز العسكرية، وقاصر تم اعتقاله بعد الاستدعاء، وقاصرين لعدم حيازتهم تصاريح عمل.

وأكدت الهيئة ان كافة المعتقلين القصر تعرضوا "لأشكال مختلفة من التعذيب، خصوصا الترهيب اللاأخلاقي واللاإنساني الذي يتعرضون له خلال الاعتقال، والاقتياد لمراكز التوقيف ومعسكرات الجيش والمستوطنات".

ولفتت إلى أن الغرامات توضع في موازنة جيش الاحتلال وإدارة السجون "لزيادة عتادها وأسلحتها القمعية للانتقام من الأسرى واستهدافهم بشكل أكبر".

disqus comments here