انتحار 7 جنود صهاينة في شهرين يقلق الجيش

الإعلام الحربي _ القدس المحتلة

أثار انتحار مجندة صهيونية الاثنين الماضي بطلقة في رأسها بقاعدة للجيش الصهيوني في الجنوب المحتل مخاوف من ازدياد ملحوظ في عمليات الانتحار في صفوفه، بعد انتحار 7 جنود خلال الشهرين الماضيين، وهو رقم غير مسبوق.

وذكر موقع "0404" أن عمليات الانتحار تمت في غالبيتها عبر طلقة في الرأس أو على القلب، لافتا إلى أنه لا يوجد قاسم مشترك بين حالات الانتحار لغاية الآن، سوى أوضاع نفسية سيئة قبيل الانتحار.

في حين ذكر الجيش أنه وعلى الرغم من أن تسارع عمليات الانتحار خلال الشهرين الماضيين غير مسبوق في تاريخ الجيش، إلا أن نسب الانتحار في صفوف الجيش تبقى أقل من نسبها في صفوف الصهاينة.

في حين عبرت مصادر عسكرية عن قلقها من محاكاة الجنود لبعضهم في أساليب الانتحار، ما يهد بارتفاع نسب الانتحار إلى مستويات قياسية، لعدة أسباب، من بينها سوء الأوضاع الاقتصادية وعلاقات عاطفية فاشلة.

disqus comments here