عميدة الأسيرات ياسمين شعبان تدخل عامها الرابع بالأسر

الإعلام الحربي _ غزة

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن الأسيرة " ياسمين تيسير عبد الرحمن شعبان (33 عاماً) من قرية الجلمة قضاء جنين أنهت عامه الثالث ودخلت اليوم عامها الرابع على التوالي في سجون الاحتلال. 

وأوضح الناطق الإعلامي للمركز الباحث "رياض الأشقر " بأن الأسيرة " ياسمين شعبان" اعتقلت بتاريخ 3/11/2014، بعد اقتحام منزلها بطريقة وحشية، وإرعاب أطفالها الأربعة، واقتيادها بعد تقييد يديها وسط صيحات أبنائها الصغار، واتهمها الاحتلال بالانتماء والعضوية في حركة الجهاد الإسلامي ومحاولة تنفيذ عملية استشهادية ضد قوات الاحتلال، وبعد التحقيق معها لأكثر من أسبوعين نقلها لسجن "هشارون".

وأضاف "الأشقر" بعد تأجيل محاكمتها لأكثر من 15 مرة، بحجة استكمال الإجراءات القضائية بحقها، أصدرت محكمة سالم في يونيو من العام الماضي حكما قاسياً بحقها بالسجن الفعلي لمدة 5 سنوات، أمضت منها 3 سنوات حتى الأن، وهى تقبع حالياً في سجن "هشارون للأسيرات.

وأشار "الأشقر" الى إن الأسيرة "ياسمين شعبان" تسلمت راية عميدة الاسيرات الفلسطينيات وأصبحت أقدم الأسيرات في سجون الاحتلال، قبل شهر تقريباً بعد أن اطلقت سلطات الاحتلال سراح الأسيرة شيرين العيساوي من القدس .

وتعانى الأسيرة "شعبان" من مشاكل صحية متعددة أبرزها ضيق بالنفس "الربو" ومشاكل في الغدد، ولا يقدم لها علاج مناسب لحالتها المرضية وتتفاقم معاناتها نتيجة ظروف السجن السيئة وسوء التهوية في الغر ف ورغم ذلك تعرضت خلال العام الاخير الى العديد من العقوبات حيث عزلت مرتين وحرمت من الزيارة لمدة شهر.

جدير بالذكر أن الأسيرة ياسمين شعبان ولدت بتاريخ 24/01/1983م؛ وهي متزوجة وأم لأربعة أطفال وهي من قرية رمانة قضاء مدينة جنين شمال الضفة المحتلة؛ وتقبع حاليا في سجن الشارون.

disqus comments here