4 أسرى يواصلون اضرابهم في سجون العدو

الاعلام الحربي _ القدس المحتلة

يستمر 4 أسرى في معتقلات الاحتلال الصهيوني، بإضرابهم المفتوح عن الطعام إحتجاجًا على انتهاكات الاحتلال، والإهمال الطبي، وتثبيت الاعتقالات.

ويواصل الأسير بلال نبيل ذياب (32 عامًا) من بلدة كفر راعي في جنين، إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ22 على التوالي احتجاجًا على تثبيت اعتقاله الإداري لمدة 6 أشهر، وكانت إدارة معقتل "عسقلان"، نقلت الأسير المضرب عن الطعام إلى عزل "أوهليكدار".

وأوضح نادي الأسير، أن الأسير ذياب كان قد أضرب عن تناول الماء لعدة أيام للضّغط على إدارة المعتقل لنقله إلى معتقل آخر، لافتًا إلى، أن ظروف اعتقاله في "عسقلان" كانت سيئة، إذ احتجزته إدارة المعتقل في زنزانة انفرادية تحيط بها أقسام السّجناء الجنائيين الصهاينة، الذين يقومون بالصّراخ عليه والشتم طيلة الوقت، علاوة على أن زنزانته ضيّقة ومليئة بالحشرات، ومجرّدة من جميع الاحتياجات الأساسية للأسرى باستثناء فراش ممزق وغطاء خفيف، فيما يستخدم الأسير حذاءه كوسادة عند النوم، ولم يتمكّن من الاستحمام وتغيير ملابسه منذ شروعه في الإضراب، كما وقامت إدارة المعتقل قامت بقطع المياه عنه.

وفي ذات السياق، يواصل الأسير حسن حسنين شوكة (29 عامًا) من بيت لحم، إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ26 على التوالي احتجاجًا على اعتقاله الإداري.

وكان نادي الأسير الفلسطيني قد أوضح عقب زيارة محاميه للأسير شوكة في معتقل "عوفر"، أن إدارة السجن حولت الأسير للزنازين الانفرادية فور إعلانه الإضراب، لافتًا إلى، أنه يستند في إضرابه على تناول الماء فقط، ويمتنع عن تناول المدعمات والخضوع للفحوص الطّبية.

يذكر، أن الأسير الصحفي مصعب سعيد قد انضم لمعركة الأمعاء الخاوية، وأعلن إضرابه عن الطعام منذ  11 يومًا، لحين نقله من معتقل "مجدو" بعد أن لم ينفذ الاحتلال اتفاقًا سابقًا لنقله.

وأشار نادي الأسير إلى، أن الأسير حمزة مروان بوزية (27 عامًا)، من سلفيت، يواصل إضرابه لليوم الـ20 على التوالي، مطالبًا بالإفراج عنه بعد تحويله من الاعتقال الإداري إلى قضية، مبيّنًا، أن الأسير بوزية يقبع في معتقل "نفحه"، وكان قد أمضى 7 سنوات ونصف سابقًا بين اعتقالات إدارية ومحكوميات.

 

 

 

 

 

disqus comments here