الأسير المريض معتصم رداد يعاني من نزيف حاد و مستمر

الاعلام الحربي _ الضفة المحتلة

أكد الأسير المريض معتصم طالب داود رداد (35 عامًا) من بلدة صيدا قضاء طولكرم، أنه يعاني من نزيف مستمر، وأن وضعه الصحي يزداد سوءًا يومًا بعد يوم ويرثى له، ونزل وزنه إلى (57) كيلو.

وأوضح الأسير رداد في رسالة وصلت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى نسخةً عنها، أنه ما زال يعاني من نزيف حاد ومستمر في الأمعاء، ونسبة الدم منخفضة وغير منتظمة نتيجة النزيف الدائم، وأن جهاز المناعة عنده ضعيف جدًا، ويعاني من آلام مستمرة في أنحاء الجسم وعدم استقرار بشكل عام وضعه الصحي.

وذكر الأسير معتصم في الرسالة، أن الأمور الصحية له وللأسرى المرضى الموجودين معه في سجن عيادة الرملة يرثى لها وهي في حالة صعبة بازدياد.

وفي سياق آخر قال الأسير رداد، إن الأسرى المرضى في عيادة سجن الرملة قاموا بتاريخ 31/12/2017م بإرجاع وجبات الطعام ليوم كامل، للضغط على إدارة السجن لإحضار قناة فلسطين والقناة الرياضية ولكن الإدارة لم تتجاوب معهم مطلقًا رغم وجود قرار موافقة مسبقة بذلك.

ولفتت مهجة القدس إلى، أن الأسير معتصم رداد يصنف ضمن الحالات المرضية الصعبة في سجون الاحتلال الصهيوني إذ يعاني من سرطان في الأمعاء؛ ونزيف حاد في الأمعاء وهزل عام في الجسم وعدم القدرة على بذل جهد وصداع مستمر وارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكولسترول في الدم، وعدم انتظام في نبضات القلب وضعف في النظر وربو مزمن؛ وآلام شديدة في العظام والتهابات في المفاصل.

يذكر، أن الأسير معتصم رداد من مواليد 11/11/1982م؛ وهو أعزب واعتقل من قبل قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 12/01/2006م، وحكم عليه بالسجن الفعلي عشرين عامًا بتهمة الانتماء والعضوية في سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي ومقاومة الاحتلال الصهيوني.

disqus comments here