العدو يعتقل مواطنين بالضفة ويواصل اقتحاماته بحثًا عن منفذي عملية نابلس

الاعلام الحربي _ الضفة المحتلة

اعتقلت قوّات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الأربعاء 11 مواطنًا في مداهمات واقتحامات شنّتها بأنحاء متفرقة من الضّفة الغربية المحتلة.

وأعلن جيش الاحتلال اعتقال "مطلوبين" له في الضّفة المحتلة ومصادرة أموال، لافتًا إلى تحويل المعتقلين للتحقيق لدى الجهات الأمنية المختصة.

واستمر بحملات التمشيط والبحث على أطراف مدينة نابلس الجنوبية الغربية عن منفذي عملية قتل مستوطن بالرصاص قرب البؤرة الاستيطانية "جلعاد".

ونفذ جنود الاحتلال اقتحامات وأعمال تمشيط في بلدات صرة وتل وبيت وزن ومحيط جيت وأحياء نابلس الغربية خاصة المخفية، تخللها اعتداءات على المواطنين وعلى مركباتهم وتحطيم زجاجها، إضافة إلى مصادرة كاميرات مراقبة، بحثًا عن مطلقي النار على سيارة المستوطن.

وقالت مصادر محلية، إن عشرات الجنود اقتحموا البلدة وشرعوا بأعمال التمشيط والبحث وداهموا عدة منازل بينها منزل عبد اللطيف صالح رمضان، وهاني رمضان، وأحمد الظاهر، وأطلق الجنود قنابل الإنارة في سماء البلدة ومنطادًا للمراقبة.

كما نفذ مستوطنون عمليات عربدة في مناطق جنوب نابلس خاصة على مفترق مستوطنة "يتسهار" ومدخل حوارة الشمالي وشارع القدس، وأصيب الشاب أيمن فاروق عبدات من قرية عورتا بكسر باليد، اثر اعتداء المستوطنين عليه في شارع حوارة جنوب نابلس.

في حين صادرت قوات الاحتلال التسجيلات من كاميرات المراقبة في حي المخفية وقرى بيت وزن وتل غرب نابلس بعد مقتل المستوطن.

وهاجم مستوطنون صهاينة المركبات الفلسطينية بالحجارة قرب بلدة بيت ليد قضاء طولكرم.

وانتشر أهالي بلدة بيتين شرق مدينة رام الله على أطراف البلدة بعد محاولة المستوطنين اقتحامها.

كما اقتحم مستوطنون قرية بيتللو في رام الله، وتعرضت مركبة الشاب علاء عيساوي للتحطيم عقب رشقها بالحجارة من قبل المستوطنين قرب حوارة جنوب نابلس.

ورصد شهود عيان، محاولة من مستوطني "يتسهار" الاعتداء على منازل المواطنين، فيما انتشر الشبان على اطراف البلدة للحيلولة دون حدوث أية اعتداءات.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشقيقين أحمد ومحد براهمة من اريحا بعد مواجهات ليلية في منطقة كتف الواد.

واقتحمت القوات بلدة عرابة جنوب مدينة جنين واعتقلت مواطنًا بعد مداهمة منزله.

وذكرت مصادر محلية، أن عدة آليات عسكرية داهمت البلدة واقتحمت منزل المواطن يزيد مغير واعتقلته وفتشت منزله ونكلت به وبذويه.

وواصل جيش الاحتلال في ساعات الليلة الماضية تدريبات ومناورات لقواته في مناطق شرق جنين.

واعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان بعد اقتحامها لمخيم الأمعري وسط مدينة رام الله بالضفة.

وأوضحت المصادر، أن قوة عسكرية صهيونية كبيرة مكونة من دوريات عسكرية وناقلات اقتحمت المخيم، حيث تصدى لها مجموعة من الشبان ورشقوها بالحجارة، حيث دارت مواجهات على مدخل المخيم.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب جهاد أبو حميد ومحمد المحسيري والشاب ذيب الترمساني، بعد تفتيش منازلهم وجرى اقتيادهم إلى جهة مجهولة.

وانتشرت قوة صهيونية راجلة في المخيم وأطلقت القنابل الصوتية، وسط حالة من الهلع بفعل اقتحام الجنود للمنازل.

disqus comments here