استشهاد صياد وإصابة اثنين ببحر شمال غزة

الإعلام الحربي _ غزة

استشهد صياد فلسطيني في إطلاق بحرية العدو الصهيوني النار على قارب الصيد الذي كان على متنه برفقة اثنين آخرين اعتقلتهم بحرية العدو.

وزعم الناطق باسم جيش الاحتلال، أن قارب صيد فلسطيني تجاوز المساحة المسموح بها للصيد وتم إطلاق النار في الهواء لإيقافه لكنهم لم يتوقفوا، وأطلق الجنود النار على جسم القارب ما أدى لإصابة أحد الفلسطينيين بجروح خطيرة استشهد على إثرها فيما بعد، وتم اعتقال الآخرين ونقلا للتحقيق.

من جهته، أوضح منسق لجان الصيادين باتحاد لجان العمل الزراعي زكريا بكر مساء اليوم الأحد أن القارب المستهدف يعود للصياد عادل أبو ريالة.

وبين أن القارب هو عبارة عن "لنش"، موضحًا أنه بطريق عودته إلى ميناء غزة للصيادين، فيما أخذ الاحتلال جثمان الشهيد، والمصابين.

وأفاد بكر بأن الصيادين الذين كانوا على متن القارب المستهدف هم: محمود عادل أبو ريالة، وعاهد حسن أبو علي، إسماعيل صالح أبو ريالة.

وذكر في وقت لاحق من مساء اليوم أن الشهيد الذي أعلن الاحتلال عن استشهاده هو الصياد إسماعيل صالح أبو ريالة ويبلغ من العمر (18 عامًا)، وذلك وفق ما أبلغ به الاحتلال ذوي الشهيد.

ويتعمد الاحتلال الصهيوني باستهدافه الممنهج لقطاع الصيد البحري في قطاع غزة، ما أدى إلى إنهاكه وتدميره بشكل كبير، حيث سعت في السنوات القليلة الماضية إلى قتل مهنة الصيد التي تعد مصدر رزق لما يزيد عن 70 ألف مواطن غزي.

disqus comments here