نقل الأسير المجاهد محمد عارضة لمشفى بئر السبع

الإعلام الحربي _ غزة

أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى اليوم أن إدارة مصلحة السجون الصهيونية نقلت الأسير المجاهد محمد قاسم أحمد عارضة (36 عاماً) من سجن ريمون لمشفى بئر السبع جنوب فلسطين المحتلة.

وأضافت المؤسسة أن الأسير عارضة يعاني من قرحة في المعدة ومشاكل في الجهاز الهضمي وآلام حادة في الصدر وضعف في النظر، وقد تم نقله للمشفى أكثر من مرة فيما سبق دون أي جدوى، حيث لم يقدم له أطباء مصلحة السجون أي علاجات جذرية لمعاناته من الأمراض المختلفة، بل تكتفي بإعطائه المسكنات.

من جهتها ناشدت عائلة الأسير محمد عارضة المؤسسات الحقوقية والجمعيات التي تعنى بشئون الأسرى بضرورة التدخل العاجل للضغط على سلطات الاحتلال من أجل تقديم العلاج اللازم للأسرى المرضى ومنهم الأسير المريض محمد عارضة.

جدير بالذكر أن الأسير المجاهد محمد عارضة ولد بتاريخ 03/09/1982م، وهو أعزب ومن سكان بلدة عرابة قضاء مدينة جنين، واعتقل لمدة عامين في سجون السلطة، وقامت قوات الاحتلال الصهيوني باعتقاله بتاريخ 16/05/2002م، ووجهت له تهمة الانتماء لسرايا القدس، والمشاركة في عمليات للسرايا أدت لمقتل جنود صهاينة، وصدر بحقه حكما بالسجن مدى الحياة (3 مؤبدات + 20عاماً)، أمضى منها 16 عاماً متنقلاً بين سجون الاحتلال والتي كان آخرها سجن ريمون.

disqus comments here