بعد 15 عاماً ونصف من الأسر

الأسير المجاهد "محمد نزال" يتنسم عبير الحرية

الإعلام الحربي _ غزة

أفـادت مؤســـسـة مهــجـة الـقـدس للـشـهـداء والأسـرى؛ أن ســلـطـات الاحتلال الصهـيـوني أفـرجـت عن الأسير المجاهد محمد فيصل توفيق نزال "الملقب رياض" (41 عاماً) من بلدة قباطية قضاء مدينة جنين شمال الضفة المحتلة، وذلك بعد أن أنهى مدة محكوميته البالغة خمسة عشر عاماً ونصف.

وأوضحـت مهـجـة الـقـدس أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلته بتاريخ 14/10/2002م؛ وأصدرت المحكمة العسكرية الصهيونية حكماً بحقه بالسجن خمسة عشر عاماً ونصف، بتهمة انتمائه وعضويته في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، ومشاركته بنشاطات عسكرية وإطلاق نار ضد قوات الاحتلال الصهيوني.

جدير بالذكـر أن الأسير المحرر محمد نزال ولد بتاريخ 02/01/1977م؛ وهو أعزب، وأمـضـى مدة اعتقاله كاملةً متنقلاً بين سـجون الاحـتـلال والتي كان آخرها سجن النـقـب الذي تحـرر منه.

يشار إلى أن للأسير محمد نزال شقيقان أسيران في سجون الاحتلال الصهيوني وهما "ماجد" وهو معتقل بتاريخ 24/06/2016 ومازال موقوفاً ويقبع حالياً في سجن جلبوع، وشقيقه الآخر "توفيق" وهو معتقل بتاريخ 13/07/2017 ومازال أيضاً موقوف ويقبع حالياً في سجن مجدو، وهما ينتميان لصفوف حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.

من جـهــتهـا تـتـقـدم مـؤســسـة مهــجـة الــقـدس بالتهنئة القـلبـيـة الـحـارة من الأسير المحرر محمد فيصل نزال وعائلته المجاهدة، بمناسبة تحرره، متمنيةً الإفراج العاجل عن جميع أسرانا وأســيراتنا من ســجون الاحتلال الصهيوني.

disqus comments here