140 أسيراً قيد الاعتقال الإداري في "عوفر" الصهيوني

الاعلام الحربي _ الضفة المحتلة

أفاد تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أمس الأربعاء، أن المعتقلين الإداريين في سجون الاحتلال الصهيوني يواصلون خطواتهم الاحتجاجية بمقاطعة محاكم الاعتقال الإداري بكل مستوياتها منذ منتصف شباط الماضي.

وحسب التقرير فيشارك في الخطوات الاحتجاجية جميع المعتقلين الإداريين من مختلف الفصائل وكافة السجون، حيث وصل عدد المعتقلين الإداريين، إلى نحو 430 معتقلا، 140 منهم يقبعون في معتقل "عوفر"، وغالبيتهم أعيد اعتقالهم إداريًا لعدة مرات، ومنهم من وصلت مجموع سنوات اعتقاله الإداري إلى أكثر من 10 سنوات.

وأوضح الأسير بسام أبو عكر من لجنة مقاطعة المحاكم للأسرى الإداريين في سجون الاحتلال، لمحامي الهيئة لؤي عكة عقب زيارته له في المعتقل، أنه ليس هناك جديد فيما يتعلق بعقد جلسة، بين لجنة تمثيل المعتقلين الإداريين وممثلين عن جهاز المخابرات والجيش ومصلحة سجون الاحتلال، للتباحث بشأن سياسة الاعتقال الإداري، ومن المتوقع تحديد موعد جديد خلال شهر تموز المقبل.

وأوضحت الهيئة، أن الأسير أبو عكر زوّد محامي الهيئة عكة، بمجموعة من الإحصائيات التي تتناول ملف الاعتقال الإداري في معتقل "عوفر".

والعدد الحالي للمعتقلين الإداريين: 140 أسيرًا إداريًا و25% من الأسرى الكبار بالسن (أكثر من 50 عاما)، و15% من الأسرى الوافدين الجدد، و85% من الأسرى القدامى، و67% منهم تم تجديد أمر الاعتقال الإداري بحقهم، و100% ممن واجهوا تمديداً أولاً لفترة الاعتقال الإداري، و25% واجهوا تمديدًا ثانيًا لفترة الاعتقال الإداري، و22% واجهوا تمديدا ثالثاً لفترة الاعتقال الإداري، و22% واجهوا تمديدا رابعًا أو أكثر لفترة الاعتقال الإداري.

disqus comments here