أيهود باراك: "إسرائيل" دخلت مرحلة التيه

الإعلام الحربي _ القدس المحتلة 

قال إيهود باراك رئيس الحكومة الصهيونية الأسبق إنه "يشعر بالقلق من الصورة السائدة عن "إسرائيل" في العالم، لأنه يشعر أن الدولة دخلت في حالة من التيه".


وأضاف باراك في مقابلة مطولة أجراها بن كاسبيت لصحيفة معاريف، أن "أحد أسباب الأزمة الداخلية في "إسرائيل" هي حالة التفرد التي يشعر بها رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، رغم أنه يخرج في بعض خطاباته مرتبكا وغير متزن، لكنه اليوم يرى نفسه وحيدا من دون كوابح، بعكس ما كان عليه الوضع سابقا حين أحاط به عدد من كبار الوزراء أمثال بيني بيغن، دان مريدور، موشيه يعلون، وأنا".


وأوضح أن "نتنياهو اليوم لا يقف أحد في طريقه باستثناء نفتالي بينيت، لكنه غير جدي، لأنه يظهر كما لو كان يتلو فتاوى حاخامات، وليس هكذا تدار الدولة، ولذلك حين بدأت أرى السياسة الرسمية تصل إلى زوايا خطرة قررت الخروج للإعلام بعد سنوات من الغياب، والابتعاد عن الحياة العامة".

disqus comments here