إصابات برصاص الاحتلال بمسيرات العودة الليلية شرق غزة

الإعلام الحربي _ غزة

أصيب 14 شاباً، برصاص جيش الاحتلال الصهيوني مساء الأحد خلال فعاليات مسيرات العودة الليلة وما بعرف بـ "الإرباك الليلي" في المناطق الشرقية لمحافظات قطاع غزة

وأوضحت مصادر محلية بأن 7 شبان أصيبوا شرق البريج والمغازي وسط قطاع غزة، فيما أصيب 5 شبان شرق جباليا شمال قطاع غزة، وأصيب آخران جنوب القطاع.

وأفادت المصادر بأن قوات الاحتلال، أطلقت وابلاً من الرصاص تجاه متظاهري مسيرة العودة المشاركين بفعاليات "الإرباك الليلي"، شرق مخيم البريج والمغازي بالوسطى، وخزاعة شرق خانيونس، وجباليا شمال القطاع.

وتقوم الوحدة التي أعلن عن انطلاقها قبل أسبوعين باشعال المواجهات الليلية مع قوات الاحتلال على طول الخط الزائل شرق القطاع؛ استكمالا ودعما لمسيرات العودة النهارية التي انطلقت في الثلاثين من شهر آذار الماضي، وأسفرت عن استشهاد 202 مواطن وإصابة 21 ألفا بجروح مختلفة.

وقال محلل صهيوني إن جيش الاحتلال يجد صعوبة في التعامل مع التظاهرات الليلة الجماعية على طول الخط الزائل مع قطاع غزة.

وأضاف المحلل في صحيفة "هآرتس" الصهيونية في مقالة نشرت بعد بدء فعاليات "الإرباك الليلي" بأن الاحتلال يخشى من قيام المتظاهرين بالتسلل بأعداد كبيرة إلى الأراضي المحتلة خلال هذه التظاهرات.

وذكر المحلل أيضاً أن الشبان الغزيين نجحوا بإستغلال نقطة ضعفة جديدة لجيش الاحتلال على طول الخط الزائل مع قطاع غزة، وتنخفض فعالية وسائل تفريق التظاهرات ليلاً، حيث مدى الرؤية ضعيف خلال ساعات الليل، ويجد قناصة جيش الاحتلال صعوبة كبيرة في رصد الشبان وإصابتهم بدقة عن بعد.

disqus comments here