"الكورنيت" يجبر العدو على نصب تلال رملية لحماية مغتصبيه

الإعلام الحربي _ القدس المحتلة

ذكرت القناة (13) الصهيونية، أن جيش الاحتلال بدأ بالأمس بأعمال بناء تلة رملية على طول (٩٠٠) متر، بشكل محاذٍ لشارع (٣٤) المقابل لقطاع غزة.

ويأتي بناء هذه التلة ضمن الخطوات التي قرر جيش الاحتلال تنفيذها لحماية ما يسمى بمغتصبات غلاف غزة من إطلاق الصواريخ الموجهة من داخل قطاع غزة.

وأضافت القناة الصهيونية أن جيش الاحتلال اتخذ عددًا من الخطوات الأمنية بعد إطلاق المقاومة لصاروخ "كورنيت" خلال معركة حمم البدر الأخيرة، حيث أصاب الصاروخ سيارة مغتصب صهيوني، مما أدى إلى مقتله على الفور.

وبحسب القناة (١٣) فإن عدة جلسات أجريت خلال الأيام الماضية لدراسة التحديات الأمنية التي تواجهها سيارات المغتصبين وجيش الاحتلال في الشوارع القريبة من قطاع غزة، ويدرس الاحتلال كذلك إقامة جدار بارتفاع عشرات الأمتار لحماية قطار المغتصبين الذي يسير على جسر مقابل لقطاع غزة ومشكوف أمام الصواريخ الموجهة.

يذكر أن سرايا القدس وكتائب القسام استهدفتا في معركة حمم البدر الأخيرة ناقلة جند صهيونية بصاروخ كورنيت شرق الوسطى، كما استهدفت المقاومة مركبة عسكرية بصاروخ موجه شرق بيت حانون شمال غزة، وقصفت المقاومة مدن ومغتصبات العدو بمئات الصواريخ والقذائف، أدت لمقتل أربعة مغتصبين صهاينة وإصابة العشرات، ولحقت أضرار مادية فادحة بالممتلكات والمنازل الصهيونية، رداً على العدوان الصهيوني على أبناء شعبنا.

disqus comments here