العدو يحول القيادي بالجهاد رياض أبو صفية للاعتقال الإداري

الإعلام الحربي _ رام الله

أصدرت قوات الاحتلال الصهيوني حكماً بتحويل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي وأحد قادة مبعدي مرج الزهور، رياض حسن أبو صفية (59 عاما) من بلدة بيت سيرا غرب مدينة رام الله، للإعتقال الإداري لمدة 4 شهور.

وقالت مصادر من حركة الجهاد الإسلامي في مدينة رام الله، إن قوات الاحتلال حولت الأسير والقيادي في الحركة، أبو صفية إلى الاعتقال الإداري لمدة 4 شهور، بعد يومين من اعتقاله ونقله إلى سجن عوفر الاحتلالي.

وأضافت المصادر، أن الاحتلال يتهمه بالانتماء لحركة الجهاد الإسلامي، حيث إنه اعتقل مرات عديدة، وأمضى 7 أعوام في سجونه على خلفية نشاطه في الحركة.

والقيادي أبو صفية من مبعدي مرج الزهور وأسير محرر قضى في سجون الاحتلال 7 سنوات، ويعتبر من أبرز قيادات الجهاد الإسلامي في منطقة رام الله.

disqus comments here