سرايا القدس تزف المجاهد معين العطار الذي استشهد أثناء الإعداد والتجهيز

الإعلام الحربي _ خاص

زفت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى علياء المجد والخلود أحد مجاهدي وحدة التصنيع الحربي بلواء الوسطى الذي استشهد أثناء الإعداد والتجهيز.

وقالت سرايا القدس في بيانها العسكري إن الشهيد المجاهد "معين سليمان سلامة العطار" (41 عاماً)، أحد مجاهديها بلواء الوسطى، ارتقى إلى العلا شهيداً – بإذن الله تعالى على درب الجهاد والمقاومة، وفي ميدان الشرف والعزة والكبرياء صباح اليوم الأحد 9 محرم 1441هـ الموافق 8/9/2019، أثناء الإعداد والتجهيز

وأكدت سرايا القدس أن دماء الشهداء ستبقى سراجاً منيراً للمجاهدين نحو درب العزة والكرامة، معاهدةً الشهداء المضي قدماً في نهج المقاومة حتى تحرير كامل تراب فلسطين الحبيبة.

وإليكم نص البيان:

{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً}

بيان عسكري صادر عن سرايا القدس

سرايا القدس تزف المجاهد معين العطار الذي استشهد أثناء الإعداد والتجهيز

بكل آيات الجهاد والانتصار، تزف سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى علياء المجد والخلود، شهيدها المجاهد:

"معين سليمان سلامة العطار"

" 41 عاماً " أحد مجاهدي سرايا القدس بلواء الوسطى

الذي ارتقى إلى العلا شهيداً – بإذن الله تعالى – على درب الجهاد والمقاومة في ميدان الشرف والعزة والكبرياء صباح اليوم الأحد 9 محرم 1441هـ الموافق 8/9/2019، أثناء الإعداد والتجهيز، وقد جاءت شهادته بعد مشوار جهادي مشرف، وبعد عمل دؤوب وجهاد وتضحية، نحسبه شهيداً ولا نزكي على الله أحداً.

إننا في سرايا القدس إذ ننعى شهيدنا المجاهد، لنؤكد على أن أن دماء الشهداء لن تضيع هدراً بإذن الله، ونعاهد الله تبارك وتعالى ثم نعاهد شعبنا وأمتنا بالحفاظ على مسيرة الجهاد والشهادة، والمضي قدماً في نهج المقاومة حتى تحرير كامل فلسطين الحبيبة.

سرايا القدس 

الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الأحد 9 محرم 1441هــ

الموافق 8/9/2019م

disqus comments here