العدو يمنع زوجة القيادي بسام السعدي من زيارته

الإعلام الحربي _ الضفة المحتلة

رفض العدو لصهيوني، مساء الخميس، السماح للأسيرة المحررة نوال السعدي من مخيم جنين، زيارة زوجها القيادي في حركة الجهاد الاسلامي الشيخ بسام السعدي وولداها القابعان في سجن مجدو.

وقالت المحررة السعدي:" إن سلطات الاحتلال لم تسمح لها بزيارة زوجها منذ اعتقاله قبل عام ونصف سوى 3 مرات ، وبعدما حصلت مؤخراً على تصريح زيارة لمدة عام، لكنها تفاجأت باحتجازها من قبل جنود الاحتلال وعزلها عن أهالي الأسرى وارغامها على العودة وحرمانها من الزيارة".

وأضافت: لم يتوقف الاحتلال عن عقابنا على مدار السنوات الماضية، فتعرضت وأبنائي جميعاً للاعتقال، وقضى زوجي أكثر من 10 سنوات بشكل متفرق خلف القضبان وحرمت من زيارتهم كوني أسيرة سابقة.

وتابعت السعدي حديثها:" بدد الاحتلال فرحتي بالحصول على تصريح بمنعي من الزيارة ، حيث يعتقل زوجي المحكوم عامين وولداي صهيب ويحيى، وهذه الممارسات تعسفية وجزء من العقاب والاستهداف لعائلتنا لكنها لم تنال من عزيمتنا ومعنوياتنا العالية".

وتعرضت السعدي للاعتقال 3 مرات خلال فترات مختلفة، بينما اعتقل زوجها اخر مرة بعد مطاردة دامت عامين، وقد استشهد خلال انتفاضة الاقصى ولديها التوأم ابراهيم وعبد الكريم من مجاهدي سرايا القدس، والعديد من أفراد عائلتها.

disqus comments here