الاحتلال يحرم الأسير عويس من لقاء نجله الأسير الشبل سامر

الاعلام الحربي _ الضفة المحتلة

حرمت سلطات الاحتلال الصهيوني الأسير عبد الكريم راتب عويس (49 عاما) من مخيم جنين من لقاء نجله الأسير سامر المعزول في سجن الجلمة بقسم الأشبال.

وندد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، بإجراءات سلطات الاحتلال التعسفية التي تنتهج يوميا بحق الحركة الأسيرة من كافة الجوانب النفسية والصحية والاجتماعية واستمرارها في سياستها اللاإنسانية بحق الأسرى.

وأضاف أبو بكر، أن ما تقوم به دولة الاحتلال بحق الأسير عويس غاية في القسوة وعمل لا إنساني ومنافي لكافة الأعراف والمواثيق الدولية والإنسانية، ووصل الأمر بحرمان الأب من احتضان نجله .

وقال، إننا سنتابع هذا القرار الجائر والظلم من خلال الدائرة القانونية مع الجهات ذات الاختصاص .

وذكر ذوو الأسير عويس، أن المحكمة العسكرية رفضت قرار استئناف تقدم به للقاء نجله الفتى سامر والذي لم يشاهده ويحتضنه منذ 17 عاما ، والموقوف في قسم الأشبال بسجن الجلمة .

وناشد الأسير عويس والمحكوم مدى الحياة، كافة المؤسسات الإنسانية والحقوقية بالتدخل والضغط على سلطات الاحتلال للسماح له بلقاء نجله.

disqus comments here