أبو حمزة: أدخلنا صاروخ جديد للخدمة وأربكنا حسابات العدو خلال المعركة (فيديو)

تشغيل

الإعلام الحربي _ خاص

أكد أبو حمزة الناطق باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أن المقاومة الفلسطينية وعلى رأسها سرايا القدس أربكت في معركة صيحة الفجر البطولية حسابات العدو وكبدته الخسائر الفادحة على كل المستويات في صولة سيسجلها تاريخ شعبنا المقاوم بمداد من عزيمة وإصرار.

وقال أبو حمزة، في كلمة له، مساء اليوم الخميس:" لقد تقدمت سرايا القدس وفصائل المقاومة الصفوف بمعركة صيحة الفجر في ردها على عملية اغتيال القائد المجاهد بهاء أبو العطا ومحاولة اغتيال عضو المكتب السياسي بالجهاد القائد أكرم العجوري دون أي تردد ومنذ لحظات العدوان الأولى".

وكشف الناطق أبو حمزة أن سرايا القدس أدخلت صاروخاً جديداً من طراز  "براق 120" لأول مرة للخدمة العسكرية وهو صناعة جهادية فلسطينية خالصة.

وأوضح أبو حمزة أن الإعلام الحربي لسرايا القدس سينشر مقطع مصور يعرض كامل تفاصيل الصاروخ ومراحل تصنيعه وتربيضه واطلاقه في معركة صيحة الفجر البطولية.

وأكد أبو حمزة أن اغتيال القائد المجاهد أبو سليم لن يزيدنا الا قوة وصلابة وأن قيادة السرايا في اجتماع وتقييم دائم لما يجري في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس المحتلة وان أيادي مقاتليها في كافة الوحدات العسكرية ما زالت على الزناد وتعمل وفق منظومة عسكرية متكاملة وهي رهن إشارة قيادة الحركة.

وتابع قائلاً:" كانت كلمة الميدان الموحدة التي جسدت أسمى معاني الوفاء لدماء الشهداء في غزة ودمشق، وستظل سرايا القدس كذلك إن شاء الله تعالى وفية للدم الفلسطيني التي برهن على صدقها دماء مجاهدينا الأبطال".

ووجه الناطق باسم السرايا التحية الجهادية المعبقة برائحة البارود والدم وبالصمود والانتصار في وجه العدوان الصهيوني الغاشم إلى أبناء شعبنا الذي كان لمعنوياته المرتفعة على الدوام الأثر الكبير في نفوسنا وعلى أدائنا الميداني بالوفاء لدماء الشهداء.

وشكر أبو حمزة فصائل المقاومة الأبية التي رفضت الذل وسياسة الاغتيالات والاستفراد وشاركت سرايا القدس معركة صيحة الفجر البطولية بكل ما تملك من امكانات عسكرية وبشرية، معاهداً شعبنا بالبقاء على قلب رجل واحد في مواجهة الصهاينة.

كما جدد الناطق باسم سرايا القدس شكره لمحور المقاومة وعلى رأسه الجمهورية الإسلامية في إيران على ما قدمه من أشكال دعم مختلفة للمقاومة الفلسطينية.

وإليكم نص الكلمة:

بسم الله الرحمن الرحيم

فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ بِالْحَقِّ فَجَعَلْنَاهُمْ غُثَاءً ۚ فَبُعْدًا لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ
صدق الله العلي العظيم..

الحمد لله الذي أعز فنصر..وأذل فقهر..وجعل الصهاينة عبرة لمن اعتبر.. على أيدي سرايا القدس ومن صبر..والصلاة والسلام على رسول الله وبعد.

أبناء شعبنا الفلسطيني المجاهد في كل مكان...يا أبناء أمتنا العربية والإسلامية

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته..

لقد سطرت المقاومة الفلسطينية وعلى رأسها سرايا القدس خلال معركة صيحة الفجر البطولية التي أربكت حسابات العدو وكبدته الخسائر الفادحة على كل المستويات في صولة سيجلها تاريخ شعبنا المقاوم بمداد من عزيمة وإصرار.

وإننا أمام هذه اللوحة الجديدة التي رسمتها سرايا القدس بدماء القادة قبل الجند.. لنتوجه إلى أبناء شعبنا بالتحية الجهادية المعبقة برائحة البارود والدم وبالصمود والانتصار في وجه العدوان الصهيوني الغاشم...فنقول لشعبنا الذي كان لمعنوياته المرتفعة على الدوام الأثر الكبير في نفوسنا وعلى أدائنا الميداني بالوفاء لدماء الشهداء.

لقد تقدمنا في سرايا القدس الصفوف بمعركة صيحة الفجر ومعنا فصائل المقاومة في ردنا على عملية اغتيال القائد المجاهد بهاء أبو العطا ومحاولة اغتيال عضو المكتب السياسي بالجهاد القائد أكرم العجوري دون أي تردد ومنذ لحظات العدوان الأولى فكانت كلمة الميدان الموحدة التي جسدت أسمى معاني الوفاء لدماء الشهداء في غزة ودمشق..وستظل كذلك إن شاء الله تعالى وفية للدم الفلسطيني التي برهن على صدقها دماء مجاهدينا الأبطال.

نقدم في سرايا القدس شكرنا لفصائل المقاومة الأبية التي رفضت الذل وسياسة الاغتيالات والاستفراد وشاركتنا معركة صيحة الفجر البطولية بكل ما تملك من امكانات عسكرية وبشرية.. وأمام تجليات الوحدة الميدانية نعاهد شعبنا بالبقاء على قلب رجل واحد في مواجهة الصهاينة.

ولا يفوتنا أن نجدد شكرنا لمحور المقاومة وعلى رأسه الجمهورية الإسلامية في إيران على ما قدمه من أشكال دعم مختلفة للمقاومة الفلسطينية.

إننا في سرايا القدس نؤكد أن اغتيال القائد المجاهد أبو سليم لن يزيدنا الا قوة وصلابة وأن قيادة السرايا في اجتماع وتقييم دائم لما يجري في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس المحتلة وان أيادي مقاتليها في كافة الوحدات العسكرية ما زالت على الزناد وتعمل وفق منظومة عسكرية متكاملة وهي رهن إشارة قيادة الحركة.

وختاماً والبشرى لجمهور المقاومة الفلسطينية فإن سرايا القدس تعلن انها ادخلت صاروخاً جديداً من طراز "براق مئة وعشرون" لأول مرة للخدمة العسكرية وهو صناعة جهادية فلسطينية خالصة سنعرض لكم كامل تفاصيل هذا الصاروخ ومراحل تصنيعه وتربيضه واطلاقه في معركة صيحة الفجر البطولية بعد قليل في مقطع مصور سينشره موقع الإعلام الحربي التابع لسرايا القدس.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

disqus comments here