صور.. سرايا القدس تؤبن القائد الميداني "خالد فراج" بالوسطى

تأبين الشهيد خالد فراج2

الاعلام الحربي _ خاص

نظمت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وجناحها العسكري سرايا القدس، حفلاً تأبينياً للقائد الميداني الشهيد خالد معوض فراج  الذين ارتقى  في ساحة العز والفخار أثناء مشاركته في معركة "صيحة الفجر" التي قادتها سرايا القدس للرد على جريمة اغتيال القائد بهاء ابو العطا وزوجته ومحاولة اغتيال القائد أكرم العجوري في دمشق.

وحضر الحفل التابيني حشد غفير من أبناء  شعبنا الفلسطيني المجاهد يتقدمهم  قادة حركة الجهاد الاسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس في محافظة الوسطى.

وفي كلمة لحركة الجهاد الاسلامي في حفل تأبين الشهيد القائد الميداني خالد فراج، أكد الشيخ المجاهد  درويش الغرابلي أن المعركة مستمرة والحساب سيظل مفتوحاً مع العدو الصهيوني، مشدداً على  أن العدو أخطأ في حساباته حين ظن واهناً أنه في عدوانه سينهي مشروع الجهاد، الذي أصبح اليوم على أجندة كل مواطن فلسطيني في الوطن والشتات.

وقال الغرابلي :" لن تذهب دماء الشهداء هدراً، وأن ما بدأه فتحي الشقاقي ورفاقه  وأكمله الشهيد بهاء أبو العطاء وخالد فراج وكل الشهداء خلف من بعدهم رجالاً أشداء على عدو الله، رحماء بشعبهم".

وأشار الغرابلي  إلى أن العدو الصهيوني وقياداته المجرمة يمتلكون  غباءً سياسياً جودياً سيقود إلى هلاكهم حتماً، مبيناً أن الجهاد الاسلامي لم ينتهي حين اغتيل أمينه العام الدكتور فتحي الشقاقي قبل 24عاماً، واليوم لن يتراجع أو يضعف  مهما بلغ العدوان الصهيوني.

ولفت القيادي بالجهاد إلى أن الحشد الجماهيري الكبير الذي شارك في تشييع جثامين الشهداء، حمل رسائل عديدة أهمها التفافه حول خيار المقاومة كخيار استراتيجي لا تنازل عنه.

ودعا الشيخ الغرابلي  لضرورة أن تعلو أصوات العلماء في فلسطين والوطن العربي والإسلامي لتجميع الأمة حول فلسطين، والتصدي بقوة لكل محاولات بث الفرقة وتأجيج الفتن، مشيداً بالوحدة الميدانية لفصائل المقاومة في مواجهة العدو الصهيوني.

ووجه الغرابلي الشكر لشعب الفلسطيني الذي التف حول الجهاد الإسلامي وكل فصائل المقاومة التي تقدمت الصفوف للقاتل إلى جانب إخوانهم في سرايا القدس، مشيداً بدور فصائل المقاومة التي رفضت الذل وسياسة الاغتيالات والاستفراد في سرايا القدس وشاركت في معركة صيحة الفجر بكل ما تملك من امكانات.

وفي كلمة لعائلة الشهيد خالد فراج وجهوا التحية لسرايا القدس وكل الأحرار قاتلوا بشرف هذا العدو المجرم، مؤكدين التفافهم حول خيار الجهاد والمقاومة حتى تحرير فلسطين من دنس اليهود المغتصبين.  

وفي ختام الحفل التأبيني كرمت قيادة حركة الجهاد الإسلامي وسرايا القدس عائلة الشهيد القائد الميداني خالد  فراج بدرع المحبة الوفاء، كما تم عرض فيديو مرئي يتحدث عن سيرة الشهيد خالد فراج ورحلته الجهادية.

disqus comments here