إصدار قرار جوهري بحق الأسير رامي الكسار من الخليل

الإعلام الحربي _ الضفة المحتلة

أصدرت ما تسمى محكمة الاحتلال الصهيوني قراراً جوهرياً بحق الأسير رامي زيدان خليل الكسار(38عاماً) من بلدة خاراس شمال غرب رام الله بالضفة الغربية المحتلة، بحيث يطلق سراحه بعد التجديد الرابع وبذلك يكون أمضى 16 شهراً في سجون الاحتلال.

وقال مكتب إعلام الأسرى إن قوات الاحتلال كانت قد اقتحمت بتاريخ 7/1/2019 منزل الأسير المحرر رامـي الكـسـار في بلدة خاراس، وقامت بتفتيشه وتحطيم محتوياته، ومن ثم أعادت اعتقاله.

جدير بالذكـر أن الأسير المجاهد رامي زيدان خليل الكـسـار ولد بتاريخ 05/01/1981م؛ وهو متزوج، وأعادت قوات الاحتلال الصهيوني اعتقاله بتاريخ 7-1-2019م عقب اقتحام منزله في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة،  بعد تحرره من سجون الاحتلال بتاريخ 01/04/2018 بعد قضائه 14 عامًا و10 أشهر بتهمة انتمائه لحركة الجهاد الإسلامي وجناحها العسكري سرايا القدس، ومشاركته بنشاطات عسكرية وإطلاق نار ضد قوات الاحتلال.

disqus comments here